الرئيسية / أخبار / اكتشاف بقايا أقدم مكتبة عامة في ألمانيا.. تضم 20 ألف مخطوطة

اكتشاف بقايا أقدم مكتبة عامة في ألمانيا.. تضم 20 ألف مخطوطة

اكتشاف بقايا أقدم مكتبة عامة في ألمانيا.. تضم 20 ألف مخطوطة الأكثر قراءة بعد انتشار صورها «غير اللائقة» في بودروم مع حبيبها.. توبا بويوكستون تردّ على منتقديها (صورة) 3 فتيات تهزّ قصتهن روسيا.. قتلن والدهن «زعيم المافيا» بطريقة بشعة، وهذا ما كان يفعله بهن انتهى جنون رقصة «كيكي» وجاء الآن تحدي «زووم».. لكن هذا التحدي خطير وآثاره جسيمة! (فيديو) بن سلمان يظهر في «نيوم» لأول مرة.. فيديو له وهو يتناول الطعام وسط مجموعة من المواطنين «بيراميدز» قناة المتناقضات.. أن تكون مدرباً لفريق وتعمل محللاً على شاشة فريق منافس، وتضم خالد بيومي وإبراهيم سعيد في نفس الوقت

اكتُشفت بقايا أقدم مكتبة عامة في ألمانيا، في وسط مدينة كولونيا، وهي عبارة عن مبنى شُيد منذ ما يقرب من ألفي عام، وقد كان يضم ما يصل إلى 20 ألف مخطوطة.

ونقلاً عن صحيفة The Guardian البريطانية، اكتُشفت الجدران لأول مرة في عام 2017، خلال أعمال التنقيب عن أساسات كنيسة بروتستانتية في وسط المدينة. وعلم علماء الآثار أن الجدران تعود إلى الحقبة الرومانية، اذ إن مدينة كولونيا تُعد واحدة من أقدم المدن في ألمانيا، التي أسَّسها الرومان في عام 50 ميلادية تحت اسم كولونيا Colonia.

بيد أن اكتشاف منافذ في الجدران، تصل أبعادها إلى حوالي 80 سم في 50 سم، كان أمراً محيِّراً في البداية.

قال الدكتور ديرك شميتز من المتحف الروماني-الجرماني في كولونيا: «استغرق الأمر منا بعض الوقت لمطابقة أوجه التشابه، يمكننا رؤية أن المنافذ كانت صغيرة جداً لتحمل بداخلها التماثيل، ولكن حقيقتها هي أنها تشبه حجرات تخزين المخطوطات الصغيرة».

وأردف قائلاً: «إن هذا التصميم خاص ومميز جداً للمكتبات، يمكنك أن ترى مثله تماماً موجوداً في المكتبة في مدينة إفسوس».

وأضاف شميتز أنه من غير الواضح عدد المخطوطات التي كانت تُحفظ في المكتبة، لكنها كانت «ضخمة للغاية، ربما تصل إلى 20 ألف مخطوطة». لكن المبنى أصغر بقليل من المكتبة الشهيرة الموجودة في إفسوس، التي بُنيت في عام 117 ميلادية. ووصف هذا الاكتشاف بأنه «لا يصدق حقاً، إنه اكتشاف مذهل».

وتابع قائلاً: «إنها تعود إلى منتصف القرن الثاني، وهي على أقل تقدير أقدم مكتبة بُنيت في ألمانيا، وربما في المقاطعات الشمالية الغربية الرومانية. من المحتمل وجود الكثير من المدن الرومانية التي كان بها مكتبات، ولكن لم يُنقب عنها. لو أننا وجدنا فقط الأساسات، لما عرفنا أنها مكتبة. ولكن بسبب وجود تلك الجدران التي تتخللها المنافذ، استطعنا التأكد من أنها مكتبة».

صرَّح شميتز قائلاً إن المبنى قد استُخدم كمكتبة عامة. «إنه في وسط مدينة كولونيا، في السوق، أو منتدى المدينة، وهو الساحة العامة في وسط المدينة. وهي مبنية من مواد قوية للغاية، وهذه المباني نظراً لأنها ضخمة للغاية، فقد كانت عامة».

سيتم الحفاظ على الجدران، وسيتمكّن الجمهور من مشاهدة ثلاثة منافذ في قبو المركز الاجتماعي للكنيسة البروتستانتية، الذي يجري بناؤه حالياً.

واقرأ أيضاً..

طاقة هائلة يخرجها الهرم الأكبر في مصر من حجراته السرية.. هذا ما اكتشفه العلماء

اقتراح تصحيح

Facebook Comments

عن مابريس تي في

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *