الرئيسية / أخبار / حسن نصر الله ينفجر باكياً في مشهد نادر بسبب جملة لم يستطِع إكمالها.. وأفخاي أدرعي يعلق على الفيديو

حسن نصر الله ينفجر باكياً في مشهد نادر بسبب جملة لم يستطِع إكمالها.. وأفخاي أدرعي يعلق على الفيديو

تم النشر: AST 14/09/2018 09:02 تم التحديث: AST 14/09/2018 09:03 حسن نصر الله ينفجر باكياً في مشهد نادر بسبب جملة لم يستطِع إكمالها.. وأفخاي أدرعي يعلق على الفيديو الأكثر قراءة كواليس الإطاحة بكبار الإعلاميين في مصر..صحيفة بريطانية تروي تفاصيل الخلاف بين المخابرات العامة ومستشاري السيسي عدد القوات، طبيعة الخلاف التركي الروسي، والأمر الذي لن يسمح به النظام.. كل ما تريد معرفته عن معركة إدلب المرتقبة بعد وفاتها في ظروف غامضة… عرض حلقة العراقية رفيف الياسري الممنوعة مع مصطفى الآغا على MBC (فيديو) حتى لا تتكرر تجربة «حزب الله» في اليمن.. موقع أميركي يحذر من انتهاء الحرب قبل إنهاء سيطرة الحوثيين على مدخل البحر الأحمر بعد تجاهل مرض زوجها.. دنيا بطمة تستعين بشخص جديد لإدارة أعمالها الفنية، ماذا عن شرائه طائرة خاصة لها؟

في مشهد غير مألوف للأمين العام لحزب الله، انفجر حسن نصرالله بالبكاء في إحدى خُطبه التي يلقيها على شاشة تلفاز أمام المئات من أنصاره، وذلك في مراسم «عاشوراء».

وعندما بدأ نصر الله التحدث عن الحسين بن علي -رضي الله عنه- انفجر في البكاء ولم يستطِع إكمال الجملة التي بدأها بالقول: «نقول للحسين عليه السلام، كما قال أئمتنا من قبلنا: من هوان الدنيا على الله سبحانه وتعالى…».

وعن العبارة التي لم يستطِع نصرالله إكمالها، فإنها تعود لقول مأثور لدى الطائفة الشيعية، وهي: «من هوان الدنيا على الله سبحانه وتعالى، أن يُقتل ابنُ بنت نبيّه وتُسبى أخته».

وردد الحضور في الضاحية الجنوبية ببيروت، عبارة: «لبيك يا نصر الله.. لبيك يا نصر الله».

المشهد يثير جدلاً على المنصات الاجتماعية

وأثار مشهد نصر الله وهو يبكي بحرقة، جدلاً واسعاً في مواقع التواصل الاجتماعي، لا سيما أنها من المرات القلائل التي بكى فيها الأمين العام لحزب الله.

وقال ناشطون إن «بكاء نصر الله يتناقض وجرائم حزبه بحق المدنيين في سوريا».

وأوضح ناشطون أن حسن نصر الله لم «يذرف» أي دمعة تجاه الأطفال الذين شارك حزب الله في قتلهم بسوريا، بينما «يبكي أو يتباكى زاعماً تأثره بذكرى استشهاد الحسين بن علي».

في حين أبدى أنصار حزب الله تعاطفاً شديداً مع نصر الله، معتبرين دموعه «دليل صدق وإخلاص».

يشار إلى أن حسن نصر الله ألقى عدة خطابات خلال الأيام الماضية، ضمن مراسم إحياء الشيعة في عموم العالم لذكرى «عاشوراء»، والتي حملت هذه السنة عنوان «ما تركتك يا حسين».

أفيخاي أدرعي يُعلِّق

لم ينتهِ الأمر بين المؤيدين والمعارضين لنصر الله، فقد دفع الفيديو المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي للتعليق على المقطع.

ونشر أدرعي، عبر حسابه الرسمي على تويتر، جزءاً من الفيديو الذي يبكي فيه نصر الله، وعلق عليه بالقول: «الأجوبة قريباً».

ولم يوضح أدرعي ما المقصود في تعليقه.

إلا أنه عاد بعدها بساعات قليلة بنشر فيديو آخر يستهزئ فيه بالأمين العام للحزب، قال فيه: «ما الذي يُبكيك يا نصر الله؟ على الأموال التي لم تستطِع إيران أن تدفعها لك؟ أم على العائلات اللبنانية التي أثكلتَها بحرب ليست حربك؟ أم على الأزمة التي ورَّطت بها منظمتك؟».

نصرالله يبكي

#ليش_بكى_نصرالله؟إليكم الأجوبة لأسباب #دموع_التماسيح الّتي ذرّفها "السيّد" في خطابه.من شو تأثّرت يا ترى؟ 🤔

Geplaatst door ‎افيخاي أدرعي- Avichay Adraee‎ op Donderdag 13 september 2018

وتابع أفيخاي: «أم أن بكاءك بسبب أنه وبعد مدة قليلة ستنكشف ونعرف مَن قتل رفيق الحريري؟».

يذكر أن محكمة لاهاي تشهد منذ أيام استئناف محاكمة غيابية لـ4 متهمين يشتبه في ضلوعهم في الهجوم الذي أدى لمقتل رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري، بعد 13 عاماً من وقوع الانفجار الذي أودى بحياة 21 آخرين.

ويواجه الأربعة، وهم أعضاء في جماعة حزب الله اللبنانية المسلحة، اتهامات بالتخطيط للهجوم الذي وقع في بيروت عام 2005، وجر البلاد تقريباً مرة أخرى نحو الحرب الأهلية.

ولا يزال المتهمون الأربعة، وهم سالم جميل عياش وحسن حبيب مرعي وحسين حسن عنيسي وأسد حسن صبرا، فارين وتجري محاكمتهم غيابياً.

اقتراح تصحيح

Facebook Comments

عن مابريس تي في

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *