الرئيسية / أخبار / قيادتان للحزب الحاكم في تونس قبل أيام من الانتخابات التشريعية

قيادتان للحزب الحاكم في تونس قبل أيام من الانتخابات التشريعية

انتخب حزب الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، الذي عقد مؤتمره الأسبوع الماضي، السبت، قيادتين، إثر خلافات بين شقين متصارعين، قبل أشهر قليلة من موعد الانتخابات التشريعية والرئاسية التي تشهدها البلاد نهاية العام الجاري.

ونشر حزب "نداء تونس" بيانًا، أعلن فيه أن إثر الاجتماع الذي انعقد في المنستير (ساحل شرقي) "أسفرت عملية الانتخاب عن فوز السيّد محمد حافظ قائد السبسي (نجل الرئيس التونسي) برئاسة اللجنة المركزية لحركة نداء تونس"، وأعلنت مجموعة أخرى من الحزب اجتمعت في مدينة الحمامات، فوز رئيس كتلة "نداء تونس" في البرلمان سفيان طوبال برئاسة اللجنة المركزية. ويعتبر كل معسكر أنه الجهة الشرعية.

كان الباجي قائد السبسي، 92 عاما، دعا لدى افتتاحه مؤتمر الحزب الأسبوع الماضي إلى الوحدة، كما ألمح إلى أنه لن يترشح إلى الانتخابات الرئاسية نهاية العام.

وتأسس حزب "نداء تونس" عام 2012، ويشهد منذ فترة طويلة صراعات داخلية، وبخاصة بين نجل الرئيس حافظ قائد السبسي ورئيس الحكومة يوسف الشاهد الذي كانت جُمدت عضويته في أيلول/ سبتمبر 2018 في الحزب وبات يعوّل على حزب منافس أطلق عليه "تحيا تونس".

وباتت هذه الحركة ثاني قوة سياسية في البرلمان (44 نائباً) بعد حزب "النهضة" الإسلامي، ومد الرئيس الباجي قائد السبسي لدى افتتاحه مؤتمر نداء تونس في 6 الجاري، يده للشاهد وطلب من الحزب رفع تجميد عضويته، علما أن الانتخابات التشريعية في تونس تجرى في 6 تشرين الأول/ أكتوبر المقبل، تليها الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية في 17 تشرين الثاني/ نوفمبر.

قد يهمك أيضًا:

"حزب النداء" التونسي يُعيد هيكلة قياداته ويُقاطع "الأحزاب الدينية"

السبسي يدعو لتعديل الدستور الجديد لتقليص سلطات رئيس الحكومة‭

Facebook Comments

عن مابريس تي في

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *