الرئيسية / أخبار / الحواصلي يدخل دفتر ” غينيس” ويؤكد بأنه الأفضل في البطولة

الحواصلي يدخل دفتر ” غينيس” ويؤكد بأنه الأفضل في البطولة

دخل الحارس الكبير عبد الرحمان الحواصلي التاريخ عندما حطم كل الأرقام القياسية ووصل ل 160 مباراة  في ظرف أربع سنوات وهو إنجاز غير مسبوق يصل له الحارس الخلوق والكبير عبد الرحمان الحواصلي حارس حسنية أكادير وهو رقم لم يسبق لأي حارس مغربي أن  حطمه في أربع سنوات متتالية ليدخل لدفتر تحطيم الأرقام القياسية “غينيس”.

عبد الرحمان الحواصلي قضى موسمين مع الفتح الرباطي ( 2015- 2016) و ( 2016- 2017) وحطم انذاك كل الأرقام ليصل ل 86 مباراة، بمافيها البطولة وكأس العرش ثم مباريات الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم.

لينتقل بعد ذلك إلى حسنية أكادير موسم ( 2017- 2018) ثم الموسم الحالي ( 2018- 2019) حيث واصل حضوره الكبير وحرس مرماه في الموسم الأول ل 30 مباراة في البطولة و 6 مباريات في كأس العرش ثم 14 مباراة إفريقية خلال هذا الموسم ومبارتين في كأس العرش، كما أنه خلال هذا الموسم ولحد الان حرس مرمى غزالة سوس ل 22 مباراة في البطولة الإحترافية وغاب في واحدة فقط، ليصل عدد مبارياته في أربع سنوات ل 160 مباراة أدخلته دفتر ” غينيس” لتحطيم الأرقام القياسية.

والشيء بالشيء يذكر فإن موسم ( 2017- 2018) كان فأل خير على عبد الرحمان الحواصلي حيث توج كأحسن حارس في البطولة الإحترافية بإجماع كل المتتبعين الرياضيين وحظي بتكريم كبير ومنحه درع أحسن حارس، كما أنه يساهم لحد الان كأفضل حارس على الإطلاق في كون فريقه هو صاحب أقوى دفاع في البطولة الإحترافية، وكذلك الشأن كان في كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، وكان نجم مباراة الحسنية التي فازت على الوداد البيضاوي بهدفين لهدف حيث تصدى لكل محاولات الوداد، ما يؤكد فعلا بأنه حارس كبير.

الحواصلي يؤكد مرة أخرى أنه الأفضل في البطولة الإحترافية، وليس غريبا في ذلك بسبب جديته في التداريب وأخلاقه العالية التي يشهد بها الجميع وإنضباطه في المباريات الرسمية، لذلك كسب تقدير وإعتزاز كل العائلة الكروية الوطنية.

مابريس

Facebook Comments

عن مابريس تي في

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *