الرئيسية / أخبار / عندما تستبدل هيبة القانون بهيبة الشارع… 40 سائق سيارة أجرة بالبيضاء يحتجزون صحفيين ويهددونهما بالقتل

عندما تستبدل هيبة القانون بهيبة الشارع… 40 سائق سيارة أجرة بالبيضاء يحتجزون صحفيين ويهددونهما بالقتل

في واقعة غير مستساغة أقدم قرابة 40 سائق سيارة أجرة بالبيضاء، مساء أمس، على الاعتداء على صحفيين واحتجازهما وتهديدهما بالقتل تحت ذريعة أنهما قاما بتصوير السائقين أثناء عملية اعتراض لصاحب سيارة خاصة تابعة لتطبيق UBER.

يقول أحد الصحفيان اللذان تم احتجازهما، وهو أحمد المدياني سكريتير التحرير بموقع Telquel العربي : “كنت بمعية زميلي كريم الحضري عن قناة “تيلي ماروك”، فتفاجأنا بسيارة قادمة بسرعة كبيرة تصطدم بسيارات مركونة في طريقها، متبوعة بما يقارب 12 سيارة أجرة صغيرة، لتنتهي المطاردة بمحاصرة السيارة ومحاولة الإعتداء على سائقها، فاكتشفنا بعدها أنها تابعة لتطبيق UBER” ويضيف المدياني : “الواجب المهني حتم علي تناول النازلة كخبر وباشرت فعلا بتصويرها، فإذا بي أتفاجئ بسائقي سيارات الأجرة يحاصروننا يتقدمهم شخص يملك ما يقارب 12 مأذونية نقل خاصة بسيارات الأجرة (كريما)، فأخدو مني هاتفي الذي تمكنت من استرجاعه فيما بعد، لتبدأ سلسلة من الإهانات والدفع والشتائم في الإنهيال علينا وصلت لحد التهديد بالقتل من قبل شخص بينهم يحمل إسم مصطفى”.

وحسب الصحفي أحمد المدياني، فقد تخلصا من السائقين المحاصرين لهما عن طريق الأمن، بعدما توجهوا لولاية الأمن بالدارالبيضاء، حيث قدم صحفيان صفتهما، ليتم إخلاء سبيلهما على الفور.

وقد علم المدياني من أحد سائقي الأجرة فيما بعد، أن محاصريهما قد التقطوا لهما صورا نشروها بمجموعات خاصة بالسائقين على تطبيق “واتساب” وذلك لغاية شبه معروفة، وهي الإنتقام منهما.

عن نون بريس

Facebook Comments
Share Button

عن مابريس تي في

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *