إغلاق الأقسام الداخلية في المؤسسات التعليمية يهدد تلاميذ أحواز تازة بالهدر المدرسي

0 162

في الوقت الذي يواصل فيه التلاميذ في مختلف المدن المغربية تحصيلهم العلمي سواء حضوريا أو عن بعد، يجد المئات من التلاميذ المنحدرين من أقاليم وأحواز مدينة تازة أنفسهم خارج أقسام الدراسة، بسب إغلاق الأقسام الداخلية في المؤسسات التي يتابعون فيها دراستهم .

إغلاق الأقسام الداخلية، والضائقة المالية التي يعاني منها أولياء أمور هؤلاء التلاميذ، والتي تحول بينهم وبين إمكانية اكتراء غرفة أو شقة لأبنائهم، دفعت العديد من التلاميذ للانقطاع عن الدراسة بشكل نهائي .

ويشتكي التلاميذ المقيمين في الأقسام الداخلية بمدينة تازة ، من إهمالهم من طرف المسؤولين وعدم تقديم أي مبادرة أو حلول لمشكلتهم التي أصبحت تهدد مستقبلهم الدراسي، خاصة مع صعوبة تلقي تعليمهم عن بعد لاعتبارات مادية ولوجستيكية .

وتعرف مجموعة من الأقاليم بمدينة تازة غياب مؤسسات التعليم الثانوي وأحيانا حتى الإعدادي، ما يدفع أبناء هذه المناطق للتنقل إلى مدينة تازة لإكمال تعليمهم .

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: