افتتاح “مجموعة مدارس ينابيع الريان”: حلم يتحقق لأجيال المستقبل بتيفلت

0 1٬217

تم الإعلان عن افتتاح مجموعة مدارس ينابيع الريان الخصوصية في مدينة تيفلت، وذلك مساء يوم السبت الموافق 1 يونيو 2024.
تشرفت المدرسة بحضور نخبة من الشخصيات، منهم رئيس المجلس البلدي لتيفلت، السيد عبد الصمد عرشان، وباشا المدينة، السيد سعيد الصالحي، ورئيس مفوضية الأمن، العميد الممتاز عبد القادر عزيزي، وقائد الملحقة الثانية، السيد عبد الرحمان حريري، ونواب رئيس المجلس الجماعي، السادة: مصطفى بومهدي، ونور الدين بشطيط، وعبد العالي بوطاهيري، والمستشارتين الجماعيتين، السيدة شميسة باعلال والسيدة بديعة شوقي، إلى جانب العديد من الأطر الإدارية والتربوية وأولياء الأمور.


تميز حفل الافتتاح بباقة من الفقرات المتنوعة، بدأت باستقبال الوفد على نغمات فرقة موسيقية، تلاها قص شريط الافتتاح وسط تصفيقات الحاضرين. ثم تم تلاوة آيات من القرآن الكريم، وترديد النشيد الوطني في جو حماسي.
ألقى المدير المؤسس كلمة شكر عبّر فيها عن امتنانه للحضور لتشريفهم حفل الافتتاح، وأشاد بالتعاون الإيجابي مع مختلف الجهات. كما أكّد على التزام المدرسة بتعزيز العرض التربوي في مدينة تيفلت والمساهمة في التنمية المحلية.


ثم قام المدير التربوي بشرح الخطوط العريضة لبرنامج وأهداف المدرسة، مُشدّداً على الرؤية التشاركية التي تسعى المدرسة من خلالها إلى الارتقاء بجودة الخدمات التعليمية.


تضمّ المدرسة مرافق حديثة ومتنوعة تُلبي جميع احتياجات الطلاب، بما في ذلك:
سبورات تفاعلية في جميع الحجرات الدراسية.
قاعة للمعلوميات ومكتبة غنية بالكتب والمراجع.
مواد تعليمية موازية تُثري العملية التعليمية.
كادر تربوي مؤهل وذو خبرة عالية.
بيئة تعليمية جاذبة تُحفز الطلاب على التعلم.
أشاد كل من رئيس المجلس الجماعي وباشا المدينة بهذا الصرح التربوي واعتبراه إضافة قيّمة لمدينة تيفلت تساهم في تعزيز المنظومة التربوية فيها.


دُعِي الحضور بعد ذلك لزيارة مرافق المدرسة حيث أعجبوا بهندستها المعمارية الحديثة وتجهيزاتها المتطورة التي تُتيح بيئة تعليمية مثالية للطلاب.
تُرحب المدرسة بجميع الطلاب الراغبين في الانضمام إليها وتُقدم لهم تعليمًا ذو جودة عالية في بيئة آمنة ومحفزة.
للمزيد من المعلومات:
زيارة المدرسة في:
حي القدس، مجموعة B (بجانب مدرسة الأندلس الابتدائية)

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا

اترك رد