الكنبوري: صور اللصوص الأوكرانيين الذين نهبوا ممتلكات المواطنين خلال الحرب توضح أن أوروبا ليست كما نتصورها

0 340

أفاد المحلل السياسي و الأستاذ الجامعي الدكتور إدريس الكنبوري، أنه وبالرغم من الحرب والغزو، اللصوص الأوكرانيون يستغلون الفرصة للسرقة والنهب؛ لذلك صار المواطنون يربطونهم إلى أعمدة الهاتف والكهرباء في الشارع.

وأضاف الكنبوري في تدوينة له بموقع فيسبوك ، ” يقع هذا في بلد أوروبي”، مشيرا إلى أنه و لو حصل هذا الأمر في بلد عربي لرأينا من يلتقط تلك المشاهد لكي يبدأ في تلك الأغنية الشهيرة حول الإسلام والبخاري والغزو والغنيمة والقرآن وهمجية المسلمين؛ تلك الأغنية التي يرقص عليها السكارى.

واسترسل قائلا “الحرب حرب كيفما كان الحال؛ ولذلك قال الله سبحانه “الفتنة أشد من القتل”. وفي كل فتنة هناك من يستغل الفرص ليعيث فسادا. وحتى في أوكرانيا لم يستحي اللصوص ولم يهتموا بمصير بلادهم وشعبهم؛ بل زادوه رهقا”.

وشدد الكنبوري في ختام تدوينته على أن أوروبا” ليست متحضرة بالشكل الذي نتصور”، معتبرا أن “هناك الحد الأدنى من القانون الذي يجمعها؛ والحد الأدنى من الحرية؛ واقتصاد الرفاه؛ ولو انكسر هذا الوضع لعادت أوروبا إلى حالتها القديمة التي اعتادت عليها طيلة قرون؛ حالة القتل والإغارة والحروب الداخلية”، وفق تعبيره.

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: