المصممة المغربية فاطمة الزهراء مبتهج: الألوان المبهجة تمنحني طاقة إيجابية لا متناهية

0

تجدد مصممة الأزياء المغربية مبتهج فاطمة الزهراء، ما يعبر عن شخصيتها من خلال تصاميمها التي تحمل رسائل مختلفة وهي تؤكد أنها تعتبر كل قطعة تصممها مثل وليدها، وأن مرحلة الإبداع في التصميم هي مرحلة المخاض لتنتج قطعة فنية مبتكرة تزين المرأة الجميلة.

كما تروي ذلك في حوارها معنا: 

كيف يستطيع الإنسان أن يرى الجمال داخله من خلال إتباع شغفه.؟

-خلقنا الله وبداخلنا جمال غير محظور من الابداع .

لكن ما يظهره ذلك هو إتباع شغفنا نحو ما نحب ،الى أن نصل  إلى الإبتكار وإذا أراد شخص ما أن يصل المبدع بداخله عليه أن يؤمن بنجاحه وتميزه فكل واحد منا لديه فنان مبدع يحتاج إلى لحظات من التركيز والتأمل والإصرار على التميز كي يخرج إلى النور.

إلى مدى تعبر إطلالتك عن شخصيتك؟ 

-إطلالتي عملية بشكل عام، لكني أحب الجرأة في إختيار الألوان 

مثل الفوشيا والبنفسجي والأخضر والأصفر وفي بعض الأحيان أدمجها مع بعضها البعض لأني ارى في تلك الألوان تعبير عن البهجة والحياة متفجرة بالألوان الزاهية فأنا أحب الحياة بكل ألوانها الطبيعية وهذه الألوان المبهجة تمنحني طاقة ايجابية لا متناهية 

ما أجواء عملك وطقوسك الخاصة بتصميم الأزياء؟ 

-لا يوجد في عملي أبدا أوقات محددة للابداع أو طقوس معينة ،لكن الإلهام يداهمني بشكل عفوي في أي وقت وفي أي مكان ودائما لا تخلو حقيبة يدي من حافظة الاقلام بها ألوان وأقلام ومسطرة وعندما تخطر على بالي فكرة ما،اقوم بتصميمها على الفور أينما كنت.

2

ما الرسالة التي تودين إيصالها للعالم من خلال تصاميمك؟

-أحب أن أقدم شيئا من الجمال في القطع التي أصممها وأحب أن نعيش الجمال بكل حالاته فاسمى أنواع الجمال هو جمال الإحساس والمشاعر.

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: