المغربية للإعلاميين الرياضيين تصدر بلاغ استنكاري.. وسبب تدوينة البدراوي

0 259

تلقت المغربية للإعلاميين الرياضيين باستغراب كبير، التدوينة الأخيرة لعبد العزيز البدراوي رئيس الرجاء الرياضي فرع كرة القدم على صفحته في منصة التواصل الاجتماعي انستغرام، والتي حملت مضامينها عبارات تحقير لا تليق بمسؤول يمثل فريقا مرجعيا من قيمة الرجاء، في شخص زميلينا عادل عماري الصحافي براديو مارس ومحمد بلعودي مدير نشر موقع سبور1. 

إن تحامل رئيس الرجاء الرياضي على صحافيين مهنيين والتشهير بهما بعبارات مسيئة، سلوك قد يعرضهما لمضاعفات خطيرة قد تلامس أفراد أسرتيهما، لما حملته خرجة البدراوي من تنكيل وتحريض على العنف ومن تأليب وتجييش ضد الصحافة، ومحاولات يائسة لتركيعها.  

إن المغربية للإعلاميين تعتبر ما قام به رئيس الرجاء الرياضي سابقة في علاقة المسيرين بالصحافيين، والتي كان يطبعها الود والاحترام في عهد الرؤساء السابقين للرجاء، هذا النادي العريق الذي تعاقب عليه مسؤولون يتمتعون بدرجة عالية من الرزانة ورجاحة الفكر في التعامل مع مختلف مكونات الكرة المغربية.

إننا لنجدد إدانتنا الشديدة لكل ما يلحق الصحافيين الرياضيين المهنيين من سب وتجريح، خصوصا إذا كان  صادرا عن مسؤولين يفترض فيهم الإحاطة بأدبيات وأصول الحوار والتواصل. ونعبر عن استعدادنا التام لمؤازرة زملائنا وخوض كل الأشكال المشروعة للدفاع عنهما وتحميل مسؤولية سلامتهما البدنية لرئيس الرجاء.

كما ندعو المجلس الوطني للصحافة والنقابات وجمعيات الصحافة الرياضية، للتكتل ضد كل من سولت له نفسه تجييش الجماهير ضد الإعلاميين وتعريض حياة أسرهم للخطر.  كما ندعو الجامعة الملكية المغربية والسلطات الأمينة للتدخل من أجل وقف انفلات الرئيس الجديد

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: