جنازة الشاب الضحية لتفجيرات السمارة تجمع ساكنة سيدي سليمان وتعبّر عن وحدتها الوطنية

0 785

أقيمت جنازة الشاب الذي كان ضحية واحدة من تفجيرات السمارة في جماعة سيدي يحي الغرب بمدينة سيدي سليمان، حيث شارك العشرات من المواطنين في مأتم الوداع. المشيعون أعربوا عن تأثرهم وحزنهم جراء فقدان هذا الشاب، وفي الوقت ذاته أكدوا على ولائهم لوحدة وسيادة المملكة المغربية في الصحراء، معلنين تضحيتهم وولائهم لحماية تراب الوطن. يعتبر هذا التضحية فداءً للوطن الذي يعزى له بأهمية كبيرة.

الشاب الذي وافته المنية عن عمر يناهز 23 عاماً، سقط أرضًا على سطح منزل أحد أقاربه بمدينة السمارة بعد تعرضه لشظايا قذائف متفجرة في أحد أحياء المدينة ليلة السبت الماضي. هذا الحادث تسبب في وفاته وإصابة ثلاثة آخرين بجروح متفاوتة الخطورة، تم نقلهم للعلاج في المستشفى العسكري بمدينة العيون.

تميزت جهود السلطات المحلية في عمالة إقليم سيدي سليمان بدور فاعل في ترتيبات جنازة الشاب، حيث تدخلت لتسهيل وتنظيم عملية التشييع والدفن، وقدّمت الرعاية اللازمة لعائلته في هذه الظروف الصعبة

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا

اترك رد