هكذا رثى الإعلامي السعودي زميله مدير قناة العيون محمد لغظف الداه

0

نعي مؤثر كتبه الإعلامي والمخرج المغربي محمد السعودي على صفحته الشخصية في الفيسبوك عن الراحل محمد الأغظف الداه مدير قناة العيون الجهوية الذي انتقل إلى جوار ربه مؤخرا. لصدق النعي وقوته نعيد نشره في التالي مع الترحم مجددا على زميلنا جميعا محمد الأغظف والدعاء له بالمغفرة

في احد ايام اكتوبر من سنة 2004 كلفت بمهمة الى جانب زملائي نور الدين رقيب ومصطفى فاكر وحمزة العدوي بمدينة العيون لم نكن نعرف يومها طبيعة المهمة ولو فكرة بسيطة عنها بعد ثلاث ايام قضيناها بين الرباط والعيون وبعد قطع مسافة نحو 1200 كلم تصل القافلة المتكونة من ثلاث سيارات الى المحطة الجهوية بالعيون كان في استقبالنا رجل بشوش اسمر البشرة متوسط القامة لا تفارقه سيجارته قدم لنا نفسه وعقد معنا اول اجتماع استغرق نحو ساعة سنكتشف من خلاله ان مهمتنا هي التحضير لاطلاق قناة تلفزيونية جهوية وانه هو المسؤول عنها وبما ان رحلتنا تزامنت مع شهر رمضان دعانا السيد المدير الى بيته لتناول وجبة الافطار واغدق علينا من كل الخيرات وكان كريما الى ابعد حد وحجز لنا في احد اكبر فنادق العيون وكان يوم سادس نونبر من سنة 2004 الذي يصادف ذكرى المسيرة الخضراء يوم اطلاق القناة بحضور السيد وزير الاتصال انذاك السيد نبيل بنعبد الله والسيدفيصل العرايشي الرئيس المدير العام والسيد محمد غرابي والي العيون انذاك وعدد من الشخصيات
“انظر الصورة الجماعية”
وكانت تلك بداية مسيرة مع اخينا وصديقنا وزميلنا سي محمد الاغضف الذي غادرنا في صمت الى دار البقاء مساء الاحد 2 ماي تجربة اعلامية ناجحة رفقة الراحل نسجنا من خلالها علاقات اخوية مع جميع الكفاءات مازال يطبعها الاحترام الى اليوم اكثر من ستة اشهر قضيتها بالعيون كي أتقاسم تجربتي وخبرتي مع شباب كله طموح لولوج الاعلام السمعي البصري عبر بوابة هذه القناة ومنهم من انتقل الى فضائيات عربية وخاض تجارب ناجحة كم أفتخر بهذه التجربة وانا اشتغل جنبا الى جنب رفقة الراحل سي محمد الاغصف الذي احتفظ له بذكريات جميلة سواء في القناة او فندق النكجير او في بعض مواقع التصوير حيث كان يلتحق بِنَا ، خلال مرور القناة بمرحلة عصيبة نتيجة مشاكل داخلية طلب مني الالتحاق بقناة العيون في مهمة تستغرق شهرا وفِي اول اجتماع مع سي محمد الاغضف وبحضور رؤساء مصالح وأقسام جدد قال لهم الراحل بالحرف ” اقدم لكم سي محمد السعودي الاب الروحي للمحطة واستحضرنا اهم مراحل التأسيس كلمته هذه كانت جد مؤثرة رحمة الله عليه لانها كانت نابعة من قلب صادق لانه عودنا على الصراحة “
بعد عشر سنوات على التأسيس اي سنة 2014 كلفت بإنجاز برنامج خاص عن الذكرى العاشرة للقناة بصفتي واحدا ممن وضعوا لبنة التأسيس قضيت خمسة ايام بالعيون تحولت القناة الى مؤسسة قائمة الذات اصبحت اكثر فعالية واكثر مهنية لما وفرته لها الادارة المركزية من وسائل تقنية وبشرية ولوجيستيكية وهذا بفضل اصرار الراحل سي محمد لاغضف لانجاح اول تجربة لقناة جهوية في المغرب وافريقيا وذلك ما صرح به لي في لقاء تلفزيوني بمناسبة هذه الذكرى تمر الايام والاسابيع والشهور وتجمعنا حفلة تكريم الصديق والاخ العلمي الخلوقي المدير المركزي السابق في دجنبر 2019 بسلا القى خلالها الراحل سي محمد الاغضف كلمة مؤثرة امام الحضور وكانت على ما اعتقد كلمة وداع بعدها سينتقل الى الهند في رحلة علاج انتظرنا ان يعود لنا سالما غانما لكن الارادة الالهية اختارت ان يلتحق بالرفيق الاعلى قال تعالى”ان الله عنده علم الساعة وينزل الغيث ويعلم ما في الارحام وما تدري نفس ماذا تكسب غذا وما تدري نفس باي ارض تموت ” صدق الله العظيم
رحمة الله عليك الاخ والصديق والزميل سي محمد اداه الاغظف ولروحك السلام

الأحداث

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: