الشرطة المصرية تطارد الراقصة الروسية جوهرة داخل مسجد

0

قالت تقارير صحفية مصرية، إن الراقصة الروسية المقيمة في مصر، المعروفة بلقب “جوهرة” هربت من أحد الفنادق المعروفة في وسط مدينة الغردقة، بعد أن بلغها أن أجهزة الأمن تبحث عنها من أجل توقيفها، بسبب الجدل الكبير الذي أثارته عقب جلسة تصوير عقدتها في مسجد بالمدينة.
حسب صحيفة “الوطن” المصرية، فإن الراقصة أثارت غضب سكان مدينة الغردقة بعد أن قامت بجلسة تصوير في مسجد الميناء الكبير بالمدينة، وسط مطالب باعتقالها ومتابعتها قضائياً
المصدر نفسه نقل عن مصادر مطلعة، أن الراقصة جوهرة اضطرت إلى الهرب من الفندق الذي كانت تقيم به وسط المدينة، فور علمها بقرار الأجهزة الأمنية، كما أكدت أنها فرت خارج المدينة، منذ مساء السبت الماضي.
سبب هذه الضجة الكبيرة التي أثارتها الراقصة، هو قيامها بجلسة تصوير في المسجد نشرت صوراً لها على حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام” .
أما أشهر الصور التي لقيت انتشاراً وتفاعلاً واسعَين فكانت لظهورها وهي ترتدي الحجاب إضافة إلى عباءة بيضاء، وعلقت على الصورة قائلة: “رمضان كريم على الأمة الإسلامية، أعاده الله عليكم وعلى أسرتكم بالخير”.
في السياق نفسه، نقلت الصحيفة المصرية تعليق الأوقاف المصرية بخصوص الحادث، والتي نفت فيها أن تكون الراقصة قامت بجلسة التصوير هاته داخل المسجل.
فقد أكدت الصحيفة نقلا عن مصر في الأوقاف المصرية، أن المساجد يتم إغلاقها فور الانتهاء من الصلاة، مؤكدا أن الراقصة التقطت الصور في ساحة المسجد وليس بداخله.
المتحدث نفسه، اعتبر أن الساحة هي مفتوحة للسياح والزيارات الخارجية، مشددا على أن الأوقاف لم تتلق أو تمنح أي طلب ترخيص بعقد جلسة تصوير.

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: