قناة إسرائيلية تفضح محاولة إسبانيا لعرقلة الخط البحري بين المغرب والبرتغال

0 692

تداولت الصحف الإسبانية بشكل كثيف مضامين تقارير إعلامية عن ضلوع إسبانيا في تأخير الخط البحري بين البرتغال والمغرب عبر مينائي طنجة وبورتماو.
وأفادت التقارير الإعلامية التي تناقلتها الصحف الدولية الإسبانية، نقلا عن تقرير أصدرته قناة “i24news” الإسرائيلية، بان “البرتغال أبلغت السلطات المغربية تعرضها لضغوط إسبانية وصلت حد عرقلة بواخرها التي تمر عبر موانئ إسبانيا”.
وحسب ما أوردته قناة “i24news” عبر موقعها الإخباري، فد “وجهت الحكومة الإسبانية رسالة إلى البرتغال تعتبر فيها أن قرارها التنسيق مع المغرب لتنظيم عملية العبور الجالية المغربية، بشكل انفرادي يمس المصالح الإسبانية، وأبلغتها بقرارها توقيف عبور البواخر البرتغالية عبر الموانئ الإسبانية، كرد فعل على ذلك”.

وأشار مصدر مغربي في حديثه لـ”i24news” أنه “كان مقررا الشروع في بيع التذاكر إلكترونيا بدءً من الجمعة 2 يوليوز الجاري، مقابل 450 أورو للتذكرة لأسرة من أربعة أفراد وسيارة”.

وتأتي الضغوط الإسبانية على البرتغال، تأتي بعدما انتهت الترتيبات بين المغرب والبرتغال لتفعيل الخط البحري بينهما كبديل عن إسبانيا اتي تم إقصاء موانئها من عملية “مرحبا 2021”.

وكان أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج الراغبين في العودة إلى أرض الوطن عبر الخطوط البحرية من ميناء بورتماو بالبرتغال، قد تفاجؤوا بالميناء فارغا، حيث أظهر شريط فيديو لأحد أفراد الجالية المغربية، وهو يتجول في ميناء بورتماو البرتغالي، وهو فارغ تماما من أي حركة أو استقبال، ولا تبدو عليه علامات الاستعداد لاستقبال المسافرين كما هو الحال في باقي الموانئ التي تحتضن عملية مرحبا.

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: