دراسة: إزلة الخصيتان يطيل العمر بنسبة 60%

0 120

وجدت دراسة أن ذكور الأغنام التي خضعت للإخصاء، قد تعيش أطول بنسبة 60% من نظيراتها السليمة عن طريق تأخير شيخوخة الحمض النووي.
واقترح باحثون بقيادة جامعة Otago أن إزالة الخصيتين قد تقدم الفوائد نفسها للرجال أيضا.
وقال الفريق إن الأساليب التي استخدموها يمكن تطبيقها للسماح للمزارعين بمعرفة الخراف التي ستعيش لفترة أطول، وبالتالي ستكون أكثر إنتاجية.
وأجريت الدراسة من قبل عالمة الوراثة اللاجينية، فيكتوريا سوغرو، من جامعة Otago بنيوزيلندا وزملائها.

وأوضحت سوغرو: “عرف كل من المزارعين والعلماء منذ بعض الوقت أن ذكور الأغنام المخصية تعيش في المتوسط ​​لفترة أطول بكثير من نظيراتها السليمة. ومع ذلك، فهذه هي المرة الأولى التي ينظر فيها أي شخص إلى الحمض النووي ليرى ما إذا كان يشيخ أيضا بشكل أبطأ”.

ولمقارنة كيفية تقدم الحمض النووي لدى الأغنام المختلفة، ابتكر الفريق ما يسمى بساعة الوراثة اللاجينية للحيوان، والتي تعمل كمقياس للشيخوخة البيولوجية بناء على وجود علامات كيميائية تعرف باسم مجموعات الميثيل.

وبمجرد أن قاموا بتحليل عدد كبير من الحيوانات من أجل معايرة ساعتهم، تمكّن الفريق من مقارنة مدى عمر الذكر المخصي والسليم.

وكالات

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: