طائرة مسيرة تُنحي قائدا بمليشيات البوليساريو

0 357

بدو أن جبهة البوليساريو أصبحت تتجه إلى خسارة الحرب العسكرية قبل بدايتها، بعدما تأكدت من اندحارها على المستوى السياسي والدبلوماسية بالرغم من الدعم الكامل من طرف حكومة الجارة الشرقية الجزائر.
في هذا الاطار، كشف صحيفة لاراثون الإسبانية الشهيرة، أن قائد “الناحية العسكرية الخامسة” التابعة لجبهة البوليساريو لقي مصرعه في هجوم شنته طائرة مسيرة شرقي الجدار الأمني المغربي في الصحراء، مشيرة إلى أن الهجوم استهدف سيارة دفع رباعي كانت تسير بالقرب من الجدار الأمني المغربي في منطقة اكليبات الفولة.

ولم يحدد المصدر المذكور حصيلة قتلى هذا الهجوم، مبرزا أنها تبقى غير معروفة خاصة أن وسائل إعلام جبهة البوليساريو صمتت عن الأمر ولم تؤكده بعد، إلا أن بعض وسائل إعلام في موريتانيا أكدت أن سيارة تابعة لميليشيات جبهة البوليساريو تعرضت للقصف.
يأتي هذا، في الوقت الذي هددت في جبهة البوليساريو بتنفيذ عملية عسكرية داخل المملكة، معتبرة أنها ستعود إلى ما سمته “الكفاح المسلحة”، في حين أن المغرب يلزم الصمت ويؤكد كل مرة التزامه باتفاق وقف النار ورغبته في السعي للتوصل إلى حل سلمي للنزاع وفقًا لقرارات الأمم المتحدة الأخيرة.

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: