“لحبيبة مي” يدخل التاريخ ويحقق حلم مسن في الزواج والمغاربة يهنئونه بقيم التضامن

0 466


شكل يوم أمس الإثنين 29 نونبر 2021 حدثا إستثنائيا بالقناة الثانية دوزيم وبالضبط في برنامج ” لحبيبة مي” حيث إضطر المغاربة إلى حجز مكان لهم أمام الشاشة لحضور حفل زفاف مسنين بالمؤسسة الخيرية سيدي علال البحراوي زواج ” با حمادي”، وهو من إعداد الحاج أحمد بوعرة وإخراج جميلة البرجي بنعيسى.
تعطلت جل البرامج والمسلسلات وكان الحدث الوحيد هو برنامج ” لحبيبة مي” وعرس المسنين، حيث إلتمت العائلة الفنية والإعلامية والمجتمع المدني، الكل إنخرط في هذا العمل الخيري والإنساني وشاركوا المسن باحمادي عرسه بالطريقة المغربية الأصيلة، حضور ” النكافة” والحنة والماكياج والطيفور، بدون أن ننسى ” الدفاع” والهدايا،
كانت الرسالة واحدة في عرس با حمادي وفي البرنامج الناجح ” لحبيبة مي” وعلى لسان الذين حضروا ” يجب أن يعيش الإنسان الحياة مهما بلغ من السن، وزواج المسنين هو الحياة بعينها، بل روح الحياة لأن السن ليس معيارا في الحياة، إعتنوا بالمسنين إنهم أمانة في رقبتنا”.
لقد نجح برنامج ” لحبيبة مي” في إيصال رسالته الحقيقية في عرس المسنين وبلغ ذروة المشاهدة وخلف سعادة فائقة لدى المغاربة، الذين عاشوا ليلة ولا أروع إختلط فيها الفرح والرقص والغناء وفوق ذلك التضامن الإجتماعي بين المغاربة الأصلاء، الذي سيبقى رمزا في الحياة، وهذه هي رسالة برنامج كل المغاربة ” لحبيبة مي”
شكرا الحاج أحمد بوعروة .. شكرا جميلة البرجي بنعيسى الله يكثر من أمثالكما والمغرب والمغاربة فخورون بكما و تستحقان أن نرفع لكما قبعة الإحترام والتقدير والإعتزاز.

index 3
WhatsApp Image 2021 11 30 at 14.30.44
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: