دخان غابة “القريعات” يخنق مدينة تيفلت..

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

عاش سكان مدينة تيفلت ليلة سوداء، حيث تسبب دخان منبعث من غابة القريعات، والتي تستغل كمب لنفايات  من طرف شركة sos، المكلفة بنظافة المدينة.

 كما عبر العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي ليلة أمس عن سخطهم، خصوصا أن الأمر أصبح متفاقم صحيا بالنسبة لمن يعانون من مرض الربو والأمراض المتعلقة بالجهاز التنفسي، وأن الأمر أصبح يتكرر باستمرار، ولا يحتمل خصوصا مع ارتفاع درجة الحرارة.

وأكد مصدر لموقع مابريس، أن سبب الدخان الخانق ليلة أمس من غابة القريعات، ليس حرق النفايات وإنما هو حريق  شب في جزء من الغابة، وقد تم السيطرة عليه من طرف رجال الوقاية المدينة في وقت متأخر من ليلة أمس، وإلى حدود الساعة تبقى أسباب إندلاع هذا الحريق مجهولة.

للإشارة فإن غابة القريعات تعتبر نقطة بيئية سوداء بمدينة تيفلت، وتدمير للطبيعة في أبشع صورة، خصوصا وأن المنطقة قبل 20 سنة عرفت عناية خاصة من طرف الأميرة الجليلة لالة مريم، من أجل الحفاظ عليها وتم في ذلك الوقت تخصيص موارد مالية وبشرية ضخمة، نتج عنها عودة الغابة الى حالتها الطبيعية لكن لم يدم الأمر طويلا حتى عادت الى أسوأ مما سبق.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: