النقيب بوعشرين يكشف سبب الحكم على دنيا وابتسام بطمة رغم براءتهما

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

حل محامي الفنانة دنيا باطمة، عبد اللطيف بوعشرين، ضيفا على الإعلامي السعودي ماجد الفاسي في لقاء مباشر عبر تطبيق الأنستغرام، يوم أمس الأحد، وذلك عقب توصله بنسخة من الحكم الابتدائي الصادر في حق موكلته، موضحا براءتها وبراءة شقيقتها ابتسام من حساب “حمزة مون بيبي” وكذا التهم التي تمت معاقبتهما من أجلها.

وكشف النقيب بوعشرين بأن المحكمة الابتدائية بمراكش قد برأت دنيا وابتسام من حساب حمزة مون بيبي، وأسقطت عنهما تهم ” عرقلة سير نظام المعالجة الآلية للمعطيات وإحداث اضطراب فيه وتغيير طريقة معالجته، والمشاركة في ذلك، وبث وتوزيع عن طريق الأنظمة المعلوماتية أقوال أشخاص وصورهم دون موافقتهم، وبث وقائع كاذبة قصد المساس بالحياة الخاصة بالأشخاص للتشهير بهم والمشاركة في ذلك، والتهديد”، حسب نسخة الحكم الذي جاء فيه “ونظرا لخلو الملف مما يثبت أنهما (ابتسام ودنيا باطمة  ) كانتا باستطاعتهما الولوج لحساب “حمزة مون بيبي” مما يبقى معه والحالة هذه غياب القن السري، وليس هناك بالملف ما يفنذ غياب أو توافرهما أو مسكهما لهذا القن السري، وحيث أن البراءة هي الأصل ولا يقاس إلى إدانة أي كان إلا إذا كان هناك دليل قاطع ويقيني منزه عن التخمين موفور بضمير  الاعتقاد، الأمر الذي تجد معه المحكمة مختصة بالتصريح ببراءة دنيا وابتسام من الأفعال المنسوبة إليهما في ما يخص حساب حمزة مون بيبي”.

وأوضح بوعشرين بأن المحكمة قد أقرت بمتابعة الشقيقتين باطمة من أجل باقي المنسوب اليها، في إشارة منه إلى تهمة  ” الدخول إلى نظام المعالجة الآلية للمعطيات عن طريق الاحتيال”، وهو ما يعني ولوج حساب الغير وأشخاص عاديين وليس حساب ” حمزة مون بيبي” معللة ذلك ب3 نقاط وهي : تواصل دنيا وابتسام  مع التقني المسمى “عجمي”  وتمكينه من معطيات، وبثهما صور إحدى الضحايا والمس بمعطيات إحدى الفنانات المغربيات.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

%d مدونون معجبون بهذه: