موظفو جماعة الرباط ينتفضون في وجه الرئيس ويهددون بخطوات احتجاجية تصعيدية

0

يعتزم موظفو جماعة الرباط خوض إضراب محلي يومي 10 و11 ستنبر الجاري، احتجاجا على عدم رد رئيس الجماعة على مطالبهم.

واستنكر التنسيق النقابي المحلي لجماعة الرباط، في بلاغ له، عدم رد رئيس الجماعة على العديد من المطالب والتي يأتي على رأسها؛ توفير مواد التعقيم والوقاية حفاظا على سلامة الموظفين والمرتفقين، وكذا تسوية ملف التعويض عن الأعمال الشاقة والملوثة.

كما يطالب موظفو جماعة الرباط، بالساعات الإضافية لسنوات 2016/2017/2018.2019/2020، إلى جانب تسوية مستحقات الترقية في الرتبة والدرجة لسنوات 2016/2017/2018/2019. كما استفسروا عن “مآل البطائق المهنية وطالبوا في هذا الصدد بفتح تحقيق في الصفقة المبرمة بشأنها”.

وأدان التنسيق النقابي، ما وصفه بالتدخل السافر لبعض المسؤولين الإداريين في شؤون الموظفين. كما أدان “الاستفسارات اللاقانونية لموظفي الملحقة الإدارية الثانية عشرة “أكدال الرياض” الذي يتفانون في عملهم رغم ظروف العمل القاسيةوفي غياب لشروط السلامة”.

وعليه دعا التنسيق النقابي لخوض إضراب محلي لمدة 48 ساعة بجماعة الرباط ومجالس المقاطعات التابعة لها يومي10و11 شتنبر الجاري. وكذا خوض إضراب محلي لمدة 72 ساعة بجماعة الرباط ومجالس المقاطعات التابعة لها أيام 16و17و18 شتنبر الجاري.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.