كورونا..علماء يكتشفون أعراضا جديدة تدل على إصابتك بالفيروس

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

منذ ظهور اولى الحالات لفيروس كورونا المستجد كوفيد19 ، انتشرت بين اوساط الناس أبرز الأعراض التي تدل على الإصابة بالفيروس والتي تمثلت عامة في ارتفاع درجة الحرارة والسعال المستمر وفقدان أو تغير حاسة الشم والتذوق.
لكن علماء أبلغوا عن وجود أعراض جديدة ومفاجئة قد تدل على إصابتك بالفيروس والتي نقلتها وسائل إعلام عن صحيفة اندبندنت البريطانية وهذه أبرزها:
الهذيان
في دراسة نُشرت في The Lancet يوم الإثنين 18 مايو، زعمت أن الهذيان والارتباك يمكن أن ينتشر بين مرضى فيروس كورونا الخطير.
وأجرى فريق الباحثين بحثا على عدد صغير من المرضى المصابين بفيروس كوفيد-19، في أكثر من 60 في المائة من حالات مرضى العناية المركزة، اكتشفوا أدلة على الارتباك.
آفات إصبع القدم والطفح الجلدي والحكة
في يوم الأربعاء 15 يوليو، أكد الباحثون أن الطفح الجلدي بات أحد أعراض فيروس كورونا.
أكدت الدراسة التي أجرتها كينجز كوليدج لندن على 20 ألف بريطاني ممن ثبتت إصابتهم بالفيروس، أن 8.8 في المائة أبلغوا عن وجود بقع وحكة في الجلد، علاوة على ذلك، أبلغ 8.2 في المائة من 17000 شخص يشتبه بشدة في إصابتهم بالفيروس عن ظهور طفح جلدي.

التهاب الملتحمة

تم تداول العديد من التقارير مؤخرًا فيما يتعلق باحتمالية تسبب فيروس كورونا في التهاب الملتحمة، وهي حالة في العين تتطور نتيجة للعدوى أو الحساسية.

في أبريل، أصدرت الأكاديمية الأمريكية لطب العيون تنبيهًا لأطباء العيون سلطت الضوء على دراستين أشارتا إلى الصلة المحتملة بين الفيروس والتهاب الملتحمة.

في دراسة أجريت على 30 مريضًا تم نقلهم إلى المستشفى بسبب الفيروس في الصين، كان أحدهم مصابًا بالتهاب الملتحمة، “هذا المريض كان لديه SARS-CoV-2 في إفرازات العين، هذا يشير إلى أن الفيروس يمكن أن يصيب الملتحمة ويسبب التهابها.
فقدان حاسة الشم والتذوق
في يوم الاثنين 18 مايو، تم الإعلان عن إدراج فقدان الشم والتذوق رسميًا في قائمة أعراض فيروس كورونا.
أكدت ناتالي بروكس، استشارية جراحة الأنف والأذن والحنجرة وطبيبة الأنف والمديرة الطبية في عيادة هارلي ستريت للأنف والحنجرة، أنها تعتقد أن فقدان حاسة الشم يمكن أن تكون متعلقة بكوفيد-19.
وأضافت بروكس: “إذا أصبت بفقدان مفاجئ لحاسة الشم، مع أو بدون أعراض خفيفة من النوع التنفسي العلوي، فسأعزل نفسي بالتأكيد في الوقت الحالي”.
التهاب عند الاطفال
في مايو، أفيد أن ما يصل إلى 100 طفل في المملكة المتحدة قد أصيبوا بمرض نادر مرتبط بفيروس كورونا، يبدو أن المتلازمة تحمل أوجه تشابه مع مرض كاواساكي، مما يتسبب في استجابة التهابية لدى الأطفال بدءًا من الرضع وحتى المراهقين الأكبر سنًا.
ذكر راسل فينر، رئيس الكلية الملكية لطب الأطفال وصحة الطفل، أنه في حين أن الأعراض خفيفة إلى حد ما بالنسبة لغالبية الأطفال المصابين، إلا أنه أصبحت نسبة صغيرة منهم أكثر خطورة بكثير.
الإسهال والقيء
في سبتمبر، وجدت دراسة أجرتها جامعة بلفاست، أنه من بين 1000 طفل في سن العاشرة، كان 97 في المائة ممن ثبتت إصابتهم بـ كوفيد-19 يعانون أيضًا من أعراض مرتبطة بالأمعاء مثل الإسهال والقيء، وكلاهما يظهر في قائمة الأعراض المحتملة للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض.
وقال كبير الباحثين الدكتور توم ووترفيلد لبي بي سي: “نحن نعلم، أن معظم الأطفال الذين يصابون بالفيروس لن تكون حالتهم خطيرة للغاية لكننا ما زلنا لا نعرف مدى انتشاره بين الأطفال، لقد وجدنا أن الإسهال والقيء من الأعراض التي أبلغ عنها بعض الأطفال وأعتقد أن إضافته إلى قائمة الأعراض المعروفة أمر يستحق الدراسة”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.