صور من مدينة تيفلت.. تفكيك خلية إرهابية في بكل من تمارة، الصخيرات، تيفلت وطنجة.

0

تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، صباح يومه الخميس، على ضوء معلومات استخباراتية دقيقة من تفكيك خلية إرهابية تنشط في عدة مدن مغربية، وهي: تمارة، الصخيرات، تيفلت وطنجة.


وحسب معطيات أولية فقد باشر المكتب هذه العملية الأمنية بحضور المدير العام للأمن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، عبد اللطيف حموشي.

وحسب مصدر أمني، فإنه تم تنفيذ هذه العمليات الأمنية بشكل متزامن بكل من مدن طنجة وتيفلت، تمارة والصخيرات، في الساعات الأولى من صباح يومه الخميس، وقد أسفرت عن توقيف خمسة أشخاص، تتراوح أعمارهم ما بين 29 و43 سنة، مشيرا إلى أن هذه العمليات الأمنية ما تزال متواصلة لحد الساعة.

وأضاف المصدر ذاته، أن إجراءات التفتيش وعمليات المسح والتمشيط التي أجريت في محلات وشقق كان يستغلها المشتبه فيهم كأماكن آمنة وكقاعدة خلفية للدعم اللوجستيكي، أسفرت عن حجز  ثلاثة أحزمة ناسفة، تحتوي على مجوفات لولبية لتحميل الأجسام المتفجرة، و15 قنينة تحتوي على مواد ومشتملات كيميائية مشبوهة، وصاعق كهربائي، ومعدات إلكترونية، ومساحيق كيميائية وأسلاك كهربائية، وثلاثة أقنعة حاجبة للمعطيات التشخيصية، ومنظارين، ومعدات إلكترونية وكهربائية للتلحيم، وكاميرا رقمية متطورة، وقنينة مسيلة للدموع، ومجموعة من الأسلحة البيضاء من أحجام مختلفة، وقنينتي غاز من الحجم الصغير، وطنجرة ضغط مملوءة بالمسامير والأسلاك وأخرى تحتوي على سائل كيميائي مشبوه، بالإضافة إلى حقيبة بلاستيكية تحتوي على لولبات حديدية وخمس بطاريات للشحن و25 مصباحا.

وأوضح المصدر الأمني ذاته، أنه الأبحاث والتحريات المنجزة تؤكد أن زعيم هذه الخلية الإرهابية، وهو من ذوي السوابق القضائية في الجرائم العنيفة، كان قد خطط بمعية باقي المساهمين للقيام بعمليات إرهابية تستهدف عدة منشآت وأهداف حساسة، وذلك باستخدام عبوات متفجرة وأحزمة ناسفة تروم زعزعة أمن واستقرار المملكة.

وأشار المصدر نفسه، إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الموقوفين تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث التمهيدي الذي يجري معهم تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.