مكونات إشبيلية تدعم النصيري نفسيا

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

حظي المغربي يوسف النصيري، بدعم ومساندة كل لاعبي فريق إشبيلية، بالإضافة إلى مدربه الإسباني جولين لوبيتيغي، بعدما انهار باكيا، عقب نهاية مباراة السوبر الأوروبي، التي حسمها بايرن ميونيخ لصالحه بهدفين نظيفين.

وقال لوبيتيغي، عقب نهاية المواجهة: « إنه لاعب شاب (23 سنة)، سيواصل العمل من أجل التطور، وكرة القدم ستمنحه فرصة للانتقام ».

كما حظي النصيري بمساندة زميله إيفان راكيتيتش، الذي قال: « قدموا له الدعم والمساندة نفوز ونخسر معا، إنه لاعب رائع وشخص رائع، سيسجل العديد من الأهداف لإشبيلية ».

وعلق الـ »يويفا »، عبر حسابه الرسمي عن فرصة النصيري، الضائعة في الدقيقة 87 من عمر المباراة، بالقول: « النصيري أضاع كرة المباراة أمام مانويل نوير »

وقد أتيحت للنصيري فرصة إنهاء المباراة في الدقيقة 87، لصالح نادي إشبيلية، بعد انفراده بالحارس الألماني نوير، إلا أن تسديدته لم تكن بالقوة الكافية، ليتصدى لها الحارس الألماني، ثم وجد نفسه وجها لوجه مع حارس البايرن مرة ثانية في بداية الشوط الإضافي الأول، إلا أن القوة غابت مرة أخرى عن تسديدته.

هذا، وقد دخل النصيري كبديل في مباراة النهائي، مكان دي يونغ في الدقيقة الـ56، فيما شارك مواطنه ياسين بونو كأساسي، وغاب منير الحدادي عن المواجهة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: