المغرب يتبنى مشروع المخترع اليزمي لشحن السيارات الكهربائية في 20 دقيقة

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تفاعلاً مع تصريحات رشيد اليزمي، المخترع والباحث المغربي المعروف، بأن لديه “تقنية جديدة تُمكن من شحن بطاريات السيارات الكهربائية، مثل التي تُنتجها شركة “تيسلا”، في مدة لا تتجاوز 20 دقيقة عوض ساعة المعمول بها حالياً في عدد من دول العالم من بينها أمريكا، أعلن مصدر من وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي أن الوزارة تولي أهمية بالغة لمثل هذه المشاريع ولمبادرات الكفاءات الوطنية.

وفِي الوقت الذي سبق أن كشف فيه اليزمي أنه في حالة لم يطلب المغرب استغلال هذه التقنية في غُضون نهاية السنة الجارية ستؤول إلى دول أخرى مثل الصين وأوروبا وأمريكا الشمالية التي تبدي اهتماماً كبيراً بها، حيث أفادت مصادر إعلامية مختصة إن الوزارة بادرت بالاتصال بالبروفيسور اليزمي وأعربت له عن استعدادها لمواكبة مشروعه.

وأن الوزارة، التي يشرف عليها حفيظ العلمي، طلبت من البروفيسور اليزمي إمدادها بكافة المعلومات المتعلقة باختراعه وبطبيعة الدعم الذي يحتاجه.

وقد جرى الاتفاق مع اليزمي، وفقا للمصدر ذاته، بأن يوافي الوزارة بمخطط الأعمال “Business Plan” الخاص بمشروعه، على أن تقوم الوزارة بدراسته وتقييمه بهدف استفادته من كل أشكال الدعم الذي يبرر ذلك، على غرار جميع مشاريع الاستثمار الصناعي التي تعرض على الوزارة.

وكان اليزمي قد أشار، خلال ندوة رقمية نظمها معهد صندوق الإيداع والتدبير حول موضوع “من أجل رؤية أكثر دينامية لدور التعليم”، إلى أنه عرض هذه التقنية على المغرب لاستغلالها والاستثمار فيها بهدف خلق مناصب الشغل وتشجيع الشباب على البحث والابتكار.

وذكر المخترع، المستقر حالياً في سنغافورة وهو مُخترع شريحة الليثيوم التي تُعتبر اليوم من المكونات الأساسية لبطاريات الهواتف النقالة، أنه في حالة لم يطلب المغرب استغلال هذه التقنية في غُضون نهاية السنة الجارية ستؤول إلى دول أخرى؛ مثل الصين وأوروبا وأمريكا الشمالية، التي تبدي اهتماماً كبيراً بها.

وأورد المتحدث أن هذه التقنية الجديدة، التي تُتيح شحن بطارية السيارات الكهربائية في مدة لا تتجاوز 20 دقيقة، ستُمكن المغرب في حالة الاستثمار فيها من هزم “تيسلا”، أكبر شركة في العالم للسيارات الكهربائية.

 

مصدر : هيسبريس

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: