الأزمي: الحكومة غير قادرة على التصدي للمضاربات والتلاعب بالأسعار

0 262

وصف إدريس الأزمي الإدريسي، رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، أداء الحكومة ب”الصمت والعجز البين أمام موجة غلاء أسعار المحروقات والأسعار بصفة عامة، وغياب الإرادة، وعدم القدرة على التصدي للمضاربات والتلاعب بالأسعار للحفاظ على القدرة الشرائية للمواطنين”.
وقال الأزمي، خلال كلمته بندوة صحفية للرد على ادعاءات رئيس الحكومة بخصوص “10 سنوات من التعطيل التنموي”، يوم أمس الأربعاء، إن “عموم المواطنين ما يزالون في حالة انتظار لوعود أخنوش الانتخابية، ومنها “خلق مليون منصب شغل مباشر خلال الخمس سنوات المقبلة”، و”إخراج مليون أسرة من عتبة الفقر والهشاشة”.
وأردف، وفق ما ذكره موقع حزبه، أن المغاربة ما زالوا ينتظرون أيضا وعوده ب”إدخال 400 ألف أسرة قروية إلى الطبقة الوسطى”، و”رفع نسبة نشاط النساء إلى أزيد من 30 بالمائة عوض 20 بالمائة حاليا”، و”رفع الأجرة الصافية الشهرية للأساتذة الجدد إلى 7500 درهم”، و”ضمان دخل حده الأدنى 1000 درهم لفائدة المسنين الذين تزيد أعمارهم عن 65 سنة، واعتبارا من 2022 سيتم تخويلهم مبلغ شهري قدره 400 درهم، وسيشهد هذا المبلغ زيادة تدريجية سنة 2023 ثم سنة 2024 قبل أن يصل إلى 1000 درهم في 2026″.
بالإضافة إلى وعوده ب”إحداث منحة قدرها 2000 درهم عند ولادة الطفل الأول و1000 درهم في الحمل الثاني ابتداء من 2023″، و”دعم الجمعيات العاملة في مجال الإعاقة، بميزانية سنوية قدرها 500 مليون درهم، ابتداء من سنة 2022″، يضيف الأزمي.

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: