الإطاحة بعناصر جديدة ضمن شبكة إجرامية لترويج المخدرات

0 215

تواصل الشرطة الإطاحة بعناصر جديدة ضمن شبكة إجرامية لترويج المخدرات، على خلفية تمكن عناصر الشرطة القضائية بولاية أمن الدار البيضاء، زوال أمس الجمعة 9 شتنبر الجاري، من حجز 2265 قرص مهلوس وتوقيف ثلاثة أشخاص، يشتبه في ارتباطهم بالشبكة الإجرامية التي جرى تفكيكها بمدينة الدار البيضاء، والتي تنشط في الحيازة والاتجار غير المشروع في المؤثرات العقلية.
وحسب مصدر أمني، فقد تم توقيف المشتبه فيهم الثلاثة بمنطقة الدروة بضواحي الدار البيضاء، وذلك في سياق الأبحاث المنجزة على خلفية تفكيك شبكة إجرامية يوم الخميس، والتي عثر بحوزة أعضائها على 13.125 قرص طبي مخدر.
هذا، وقد بلغ عدد الموقوفين حاليا في إطار هذه الشبكة الإجرامية، التي تم تفكيكها في عملية مشتركة بين الشرطة القضائية ومصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، تسعة مشتبه فيهم يجري حاليا الاحتفاظ بهم تحت تدبير الحراسة النظرية، على ضوء البحث القضائي الذي يتواصل تحت إشراف النيابة العامة، وذلك للكشف عن باقي المساهمين والمشاركين الذين ينشطون في إطار هذه الشبكة الإجرامية.

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: