البيت الأبيض يصفع جبهة البولساريو الانفصالية..

0

في الوقت الذي روجت فيه الأبواق الإعلامية، التابعة للنظام العسكري الجزائري، وجبهة البوليساريو الانفصالية، لخبر زائف مفاده حذف موقع “البيت الأبيض” لقرار الرئيس ترامب القاضي بالاعتراف بمغربية الصحراء، أكد البيت الأبيض في بيان له أنه “لا تراجع عن مكتسبات اتفاقيات أبراهام للسلام مع إسرائيل، من ضمنها الاتفاق مع المغرب الذي ينص على الاعتراف الصريح الولايات المتحدة الأمريكية بمغربية الصحراء، وفتحها لقنصلية لأهداف اقتصادية بالداخلة و دعمها لمقترح الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية كحل وحيد للنزاع المفتعل حول الصحراء.

وكشف البيت الأبيض في البيان المنشور على موقعه الالكتروني، اليوم الأحد، أن “مستشار الأمن القومي جيك سوليفان تباحث في مكالمة هاتفية أجراها، أمس السبت، مع مستشار الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شبات.

وخلال هذه المكالمة الهاتفية أكد سوليفان من جديد التزام الرئيس بايدن الثابت بأمن إسرائيل، معربا عن تقديره لمساهمات بن شبات في شراكات اسرائيل الثنائية، كما ناقشا الجانبان فرص تعزيز الشراكة خلال الأشهر المقبلة، من خلال البناء على نجاح ترتيبات تطبيع إسرائيل لعلاقاتها مع الإمارات والبحرين والسودان، وإعادة استئناف اتصالات وعلاقاتها الدبلوماسية مع المغرب.

كما أكد سوليفان، وفقا لذات البيان، أن الولايات المتحدة سوف تجري مشاورات عن كثب مع إسرائيل بشأن جميع قضايا الأمن الإقليمي، كما وجه دعوة لبدء حوار استراتيجي في المدى القريب لمواصلة المناقشات الموضوعية.

تأكيد عدم تراجع واشنطن عن الاعتراف بمغربية الصحراء أكده أيضا، منتدى “فار ماروك” المتخصص في مستجدات وأخبار الجيش المغربي، حيث نشر رابط الموقع الإلكتروني للبيت الأبيض، مبرزا أنه ليس هناك تراجع عن مكتسبات اتفاقيات أبراهام للسلام مع إسرائيل، من ضمنها الاتفاق مع المغرب الذي ينص على الاعتراف الصريح الولايات المتحدة الأمريكية بمغربية الصحراء، و فتحها لقنصلية لأهداف اقتصادية بالداخلة و دعمها لمقترح الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية كحل وحيد للنزاع المفتعل حول الصحراء.

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: