الخارجية الامريكية تعلن أن جيش ميانمار يقوم بــ إبادة جماعية لأقلية الروهنغيا

0 399

أعلن وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، الإثنين، أن الأعمال التي يرتكبها جيش ميانمار ضد أقلية الروهنغيا المسلمة بأنها “إبادة جماعية”.
وقال بلينكن، في كلمة ألقاها في متحف الهولوكوست في واشنطن، إن “أعمال إبادة جماعية ارتكبت في ميانمار ضد مسلمي الروهنغيا الذين يعيشون في ولاية “أراكان” غربي البلاد”.
وأضاف، خلال زيارته معرض بعنوان “طريق بورما إلى الإبادة الجماعية” بالمتحف إن هناك “دليلا واضحا أن جيش ميانمار ارتكب مذابح”.
وأشار الوزير الأمريكي إلى أنه “كانت هناك أوامر لعناصر الجيش في بالقتل والحرق والاغتصاب”.
وأكد أن “هجمات جيش ميانمار في 2016 أجبرت 100 ألف شخص من الروهنغيا على الفرار إلى بنغلاديش”.
وقال إن جرائم ضد الإنسانية ترتكب في أوكرانيا وفي مناطق أخرى من العالم، والوقوف إلى جانب ضحايا هذه الجرائم “واجب”.
ويتعرض مسلمو الروهنغيا في أراكان غربي ميانمار منذ غشت 2017، إلى حملة عسكرية ومجازر وحشية من قبل الجيش في ميانمار ومليشيات بوذية.
وتعتبر ميانمار الروهنغيا “مهاجرين غير نظاميين” من بنغلاديش، فيما تصنفهم الأمم المتحدة “الأقلية الأكثر اضطهادا في العالم”، وفقا للأناضول.

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: