الداعية السعودي القرني يحدث ضجة بـ”الوليمة الضخمة”

0

أحدث الداعية السعودي الشهير، عائض القرني، ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تداول مقطع مصور له من وليمة ضخمة أعدها لضيوفه، إذ انتقد المهاجمون للقرني الوليمة الكبيرة التي تتضمن 3 ذبائح كاملة مشوية “لا تتناسب” مع حجم ضيوفه الذين لا يتجاوز عددهم 10 رجال.

واتهم متابعون القرني بـ”الإسراف والتبذير والمفاخرة” التي طالما نهى عنها في تغريداته وكتبه ولقاءاته الإعلامية، حيث غرد أحد المغردين ساخرا: “عائض القرني يستضيف رجل الأعمال علي حسن العمري.. منتهى التواضع، والبعد عن التبذير، دروس يقدمها لنا الشيخ الزاهد!”.

وغرد مستخدم آخر: “قال أحد المغردين: عايض القرني صاحب كتاب لا تحزن، يركب أفخم السيارات، ويتنقل بين بلدان العالم، ويعيش في بيت أشبه بقصر، ووليمة أشبه بوليمة الملوك العباسيين، ومن ثم يقول للفقير المسكين لا تحزن، كيف لا يحزن من يعيش حياة مؤلمة؟ من يبحث عن قوت يومه؟ من فقد حبيب؟ من تم تعذيبه وتهجيره، كيف لا يحزن!”.

في المقابل، دافع الكاتب إبراهيم السليمان، عن القرني في وجه الانتقادات التي طالته، قائلا :”شخص الله مغنيه، وعازم حول 20 شخصا وأكثر، وحاط لهم 3 ذبائح توجيبا لهم ولمقامهم عنده، فهل مطلوب منه مثلا أن يطلب لهم 10 مطبق، و5 فول، و10 تميس، يتقاسمونها علشان ما تنتقده..؟! ياحب بعض الناس للتضييق والأمر من سعة”.

وكتب مغرد آخر مدافعا عن عائض القرني: “مع أنني لست من محبي الدكتور عايض القرني، لكن لا تحكم على الآخرين بشيء من الشخصنة، ورؤية المشهد من زاويتك أنت، ضيوف لديه، هل تريد أن يقدّم لهم ساندويتش فلافل، وصحن عدس، علشان يتم الرضا عنه، وحتى لو أقدم على ذلك سيهاجمه آخرون ويقولون: ما باله لا يُكرم ضيوفه؟! رضى الناس غاية لا تدرك”.

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: