السيد ابن كيران: حصيلة صندوق الحسن الثاني للتنمية الاقتصادية والاجتماعية “إيجابية جدا”

0 61

قال رئيس الحكومة، السيد عبد الإله ابن كيران، اليوم الثلاثاء بالرباط، إن حصيلة أنشطة صندوق الحسن الثاني للتنمية الاقتصادية والاجتماعية منذ إحداثه إلى الآن “إيجابية جدا”. وأضاف السيد بن كيران، في معرض رده على سؤال للفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية حول هذا الصندوق خلال الجلسة الشهرية المتعلقة بالسياسة العامة للحكومة بمجلس النواب، أن مساهمات الصندوق مكنت من تشجيع تنفيذ العديد من المشاريع الكبرى، تهم البنيات التحتية وقطاعات السياحة والصناعة والفلاحة والطاقات المتجددة والنقل الجوي والمرافق الرياضية والثقافية والمرافق الحضرية الكبرى. وقال ان هذا الصندوق ساهم سنتي 2012-2013، في عدة مشاريع تتمثل أهمها في مشروع تطوير مجمع الطاقة والموانئ “الناظور غرب المتوسط” بمليار درهم، وتمويل برنامج دعم الاستثمار في بعض المشاريع الصناعية حيث تم توقيع 31 عقدا مع الصندوق باستثمارات إجمالية ب 2.5 مليار درهم. كما ساهم الصندوق أيضا في إنجاز مناطق صناعية مندمجة متخصصة في صناعات السيارات والطيران، حيث ساهم في المنطقة الصناعية “طنجة أتوماتيف سيتي” ب60 مليون درهم و”النواصر إيرو سبايس سيتي” ب 80 مليون درهم. ودعم هذا الصندوق أيضا مشروع حماية المنطقة الصناعية “ملوسة 1” من الفيضانات، بتكلفة 20 مليون درهم، وساهم بنسبة 10 في المائة في مشروع إعادة تأهيل وتحويل القصور والقصبات إلى مؤسسات سياحية راقية في منطقة سوس ماسة درعة.

وبخصوص الوضعية المالية للصندوق، أبرز السيد بن كيران أن إجمالي موارد الصندوق المتراكمة إلى نهاية 2013 بلغت 48 مليار درهم، وإجمالي النفقات الملتزم بها وصلت إلى حوالي 37 مليار درهم، فيما بلغ الرصيد المتبقي 11.3 مليار درهم. وذكر رئيس الحكومة بأن قانون المالية لسنة 2010 نص على أنه إذا قلت حصة المبالغ المدفوعة للصندوق بموجب إيرادات الخوصصة عن مبلغ 3.5 مليار درهم، برسم سنة معينة، فإن الدولة تسدد الفارق بين هذا السقف والمبلغ المؤدى برسم مداخيل الخوصصة، ويتم أداء هذا المبلغ من ميزانية السنة الموالية. وأوضح أنه من أصل مبلغ 13.6 مليار درهم المستحق برسم الفترة 2011-2014، أدت الدولة 2.5 مليار درهم، مشيرا إلى أنه تم إخضاع الصندوق لنفس القاعدة المطبقة على المؤسسات العمومية الأخرى والتي تنص على أن الدولة تقوم بدفع المبالغ المستحقة لهذه المؤسسات وفق الحاجيات الحقيقية لخزينتها، ترشيدا لاستعمال الموارد المالية للدولة. وأضاف أن خزينة هذا الصندوق لا تزال تسجل فائضا، مبرزا أن تمويل المشاريع التي يساهم فيها يتم بوتيرة عادية وفق المساطر التي تنظمه. وفي ما يتصل بآفاق صندوق الحسن الثاني، قال السيد بن كيران إن برنامج عمله للسنوات المقبلة سينصب على دعم تنفيذ مختلف الاستراتيجيات القطاعية، وخاصة الاستراتيجية الطاقية ومخطط الإقلاع الصناعي والمخطط السياحي”رؤية 2020.

مابريس : و م ع

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: