الغموض يحيط بمصير الحدادي مع المغرب بسبب “التأخير”

الغموض يحيط بمصير الحدادي مع المغرب بسبب "التأخير"

0 97

أكدت صحيفة “ماركا” الإسبانية، واسعة الانتشار، إن الأسد المغربي الجديد منير الحدادي، مهاجم نادي إشبيلية الإسباني لكرة القدم، وإلى حدود هذه اللحظات، لن يتمكن من اللعب في المباراتين الوديتين المقبلتين أمام السينغال وجمهورية الكونغو الديمقراطية، بسبب ما أسمته “التأخير البيروقراطي” أمام “الفيفا”.

وأوضح المصدر الإسباني أن المهاجم المغربي الشاب انتقل إلى الرباط صوب مركز التدريب مع 26 آخرين اختارهم البوسني وحيد، مدرب الفريق الأول، للحضور للمعسكر التدريبي، وقد شوهد الحدادي بالفعل في الفندق الذي يقيم فيه المنتخب الوطني.

في 18 سبتمر الماضي، قام مجلس “الفيفا” بتغيير اللوائح الخاصة باللاعبين ذوي الجنسية المزدوجة ووضع شروطًا جديدة تسهل تغيير المنتخبات الوطنية؛ الأمر الذي استفاد منه الحدادي، الذي أبدى منذ فترة طويلة رغبته في اللعب بقميص المنتخب المغربي بالرغم من خوضه لبعض الدقائق بقميص لاروخا الإسباني أمام مقدونيا.

وأضاف المصدر نفسه أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم “لم تقم بواجبها”، ولم تتقدم بطلبها للتعاقد مع الحدادي مرة أخرى، واكتفت بملف قدمته في 2018، بحسب الصحيفة نقلا عن مصادر مغربية، قالت مصادر في الجامعة إن “رسالة من “الفيفا” يمكن أن تصل قبل اليوم التاسع” مفقودة ولم يتم استلامها حتى الآن.

يذكر أن المدرب البوسني استدعى من الدوري الإسباني، إلى جانب منير، كلا من حارس المرمى ياسين بونو والمهاجم يوسف النصيري وسفيان شاكلا الذي يلعب لفريق فياريال.

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: