بدعوى تحرير الملك العام باشا عين السبع يقتحم حرمة المسجد بحذائه

0 1٬089

أثار إقدام باشا مقاطعات عين السبع الحي المحمدي، اقتحام مسجد سيدي عبد الله بلحاج بحذائه سخط الكثير من المغاربة الذين علقوا على الحدث ودعوا إلى محاسبة رجل السلطة على فعله المرفوض قانونا وشرعا وأخلاقا.
وفي هذا الصدد، كتب خالد بختي في حسابه على فيسبوك: “في الوقت الذي تتهيأ الأمة الإسلامية لاستقبال شهر رمضان الأبرك، يطلع علينا باشا مقاطعات عين السبع الحي المحمدي بكل وقاحة في مشهد يسيئ إلينا كمغاربة نعظم شعائر الله ونعظم حرماته.
هذا الباشا الذي حضر بكل قوته لهدم سقيفة ساحة مسجد تمنع عن المصلين حر الشمس وسقيع البرد ونزول المطر، لم يكتفي باستعراض عضلات جسده ولسانه، بل تجاوز كل الخطوط الحمراء واقتحم بيت الله منتعلا حذاءه بكل جرأة ووقاحة متحديا مؤسسة إمارة المؤمنين وحرمة شهر شعبان الفضيل وضربا لكل القيم وما يعنيه المسجد للمغاربة من قداسة وحرمة.
وعليه فإننا نلتمس من السيد وزير الداخلية والسيد الوالي والسيد عامل عمالة مقاطعات عين السبع الحي المحمدي التدخل العاجل لرد الإعتبار لبيت الله أولًا والساكنة ثانيا ولكل المغاربة ملكا وشعبا.
(ومن أظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه وسعى في خرابها)”.

المقرئ، عصام.ب، علق هو الآخر في حسابه على فيسبوك، واصفا الفعل ب،”قلة الترابي”، مردفا “لا يمكن السكوت عن مثل هذه الأفعال الشنيعة”.

يذكر أن السلطات المحلية تدخلت في شخص الباشا لهدم غطاء ساحة مسجد سيدي عبد الله بلحاج الذي يتقي به الناس حر الشمس، بدعوى تحرير الملك العام.
وهو ما نتج عنه ذلك التصرف الذي رفضه كل من حضر، وأثار موجة سخط كبيرة في مواقع التواصل الاجتماعي.

ماهو رآيك في الموضوع
%d مدونون معجبون بهذه: