تراجع معاملات المكتب الشريف للفوسفاط إلى 61,035 مليار درهم بنهاية سبتمبر 2023 مع تراجع أسعار المبيعات

0 229

تراجع رقم معاملات المكتب الشريف للفوسفاط من ما يعادل 61,035 مليار درهم عند متم شتنبر 2023، مقابل 89,538 مليار درهم خلال الفترة ذاتها من السنة الفارطة.وأوضح المكتب، في بلاغ له، أن هذا الانخفاض يرجع بالأساس إلى تراجع أسعار المبيعات في كافة فروع المنتجات مقارنة بمستويات الأسعار الاستثنائية المسجلة سنة 2022.بحيث أبرز المصدر ذاته أن رقم معاملات الأسمدة عرف انخفاضا بنسبة 28 في المائة مقارنة بالفترة ذاتها من السنة الماضية، بسبب تراجع أسعار الأسمدة على أساس سنوي. وتمت تغطيت هذا الانخفاض بشكل جزئي، من خلال ارتفاع حجم الصادرات.و شكل ارتفاع الصادرات خلال الفصل الثاني عاملا رشيسيا في تدارك تأخير المبيعات الخاصة بالصخور الفوسفاطية والحامض الفوسفوري المسجل في الفصل الأول من السنة.وقد عرف هامش الربح الإجمالي ارتفاعا وصل إلى 32,186 مليار درهم مقابل 56,246 مليار درهم في السنة الماضية، بسبب التكلفة المرتفعة لمخزون المواد الأولية المكون سابقا وللتراكم الملموس لمخزون سنة 2022.وبحسب بلاغ المكتب الشريف للفوسفاط أنه خلال الفصل الثالث من سنة 2023فإن أسعار الأسمدة الفوسفاطية على الصعيد العالمي استعادت ارتفاعها بشكل تدريجي بعد تسجيل انخفاض خلال الفصل الثاني، ويرجع ذلك أساسا إلى انخفاض الصادرات الصينية وارتفاع الطلب في معظم الأسواق الرئيسية.و قد ساهمت مستويات المخزون المنخفضة، والظروف الاقتصادية الملائمة للفلاحين، لاسيما في الولايات المتحدة، وأوروبا، والهند، في هذا الانتعاش. ومنذ شهر يوليوز، شهدت أسعار المواد الأولية ارتفاعا، بالخصوص الأمونياك، نظرا للانقطاعات غير المتوقعة ولارتفاع أسعار الغاز في أوروبا.

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا

اترك رد