تقديم الدورة العاشرة للحفل السنوي لمجلة “ماروك إكيستر” ، المقرر يوم ثالث يناير المقبل.

0 66

MAPRESSTV عدسة سعيد الشضمي

 تم مساء أمس الإثنين بالرباط، تقديم الدورة العاشرة للحفل السنوي لمجلة “ماروك إكيستر” ، المقرر يوم ثالث يناير المقبل.

وأوضح السيد بدر فقير مدير مجلة “ماروك إكيستر” خلال لقاء إعلامي عقد بالمناسبة، أن الدورة العاشرة من هذا الحفل السنوي، الذي دأبت المجلة على تنظيمه تكريما للفرسان والفارسات والخيول المتألقين في مختلف التظاهرات الوطنية والجهوية والدولية ستكون متميزة بالنظر إلى ما تحمله من مستجدات ، خاصة بعد توقف دام لمدة أربع سنوات.

DSC_1288

وأضاف السيد فقير خلال هذا اللقاء، الذي حضره على الخصوص السيد عمر الخطيب ، نائب رئيس الجامعة الملكية المغربية للفروسية، أن هذه الدورة، ستتميز على الخصوص بتكريم الفارس عبد الكبير ودار ، الذي تألق بشكل ملفت خلال هذه السنة ، ونجح في حجز بطاقة المشاركة في الألعاب العالمية المقررة السنة القادمة في منطقة نورماندي الفرنسية . وأبرز من جهة أخرى، أن الدورة العاشرة ، ستتميز أيضا بتكريم ثلة من الفرسان المغاربة المتألقين في مختلق الإستحقاقات الوطنية والدولية ، وكذا فرسان الأولمبياد الخاص المغربي وفنون الفروسية التقليدية .

وأضاف السيد فقير في هذا الصدد ، أن المنظمين ارتأوا أن يشمل التكريم هذه السنة كل من الصحفي الرياضي السابق بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة ، رشيد شباك ، والمصور الصحفي محمد المراكشي ، اعترافا بالمجهودات التي بذلاها من أجل إعطاء إشعاع أكبر لرياضة الفروسية طوال مشوارهما المهني. وذكر مدير مجلة “ماروك إيكستر” بالمناسبة بالمجهودات التي يبذلها مولاي عبد الله العلوي ، رئيس الجامعة الملكية المغربية للفروسية، لتشجيع ممارسة رياضة الفروسية بصفة عامة وفنون الفروسية التقليدية بصفة خاصة، والدعم الذي يقدمه لهذا النوع الرياضي حتى يكون في مستوى ما بلغه من تقدم .

ومن جهته عبر الفارس عبد الكبير ودار ، عن سعادته بهذا التكريم ، الذي يعد تتويجا لمساره المتألق خلال هذا الموسم ، مشيرا إلى أن هذا التتويج يشكل ايضا حافزا له لتحقيق الأفضل مستقبلا وبالتالي تشريف رياضة الفروسية بصفة خاصة والرياضة الوطنية بصفة عامة في مختلف المحافل الدولية والقارية.

DSC_1390

واضاف أن النتائج الطيبة التي حققها في مختلف الدوريات التي شارك فيها طوال الموسم ، والتي مكنته من بلوغ الألعاب العالمية التي تجمع خيرة الفرسان من القارات الخمس ، كانت ثمرة عمل جبار، وكذا بفضل الدعم والاهتمام الذي يوليه رئيس الجامعة الملكية المغربية للفروسية، مولاي عبد الله العلوي للفئات الشابة. ر/ص ت /ب ف

الرباط  31 دجنبر 2013 و م ع

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: