تقرير: وصول لاجئات أوكرانيات الى المغرب هربا من الحرب

0 471

لم تلجأ أوكرانيات، هربن من ويلات الحرب الروسية التي دامت لشهور، إلى بلدان أوروبية للاحتماء بها رغم القرب الجغرافي؛ بل إن عددا منهن قصدن المغرب كلاجئات، في انتظار أن ينقشع ضباب الحرب وتتبين معالم مستقبل بلدهم.

واستدل تقرير أعدته قناة DW الالمانية بالأوكرانيتين “رينا هيندينا” ووالدتها “فالنتينا”، اللتين وصلتا من خاركيف إلى الدار البيضاء من أجل الإقامة عند أحد الأقارب، رغم أن تأشيرة سفرهما ستنتهي في الـ30 من ماي الجاري.

وعبرت الأوكرانيتان عن سعادتهما لاستنشاق الهواء النقي في المغرب، ثم التمتع بسماء زرقاء غير ملبدة بدخان الصواريخ والمدفعيات التي لوثت المناخ الأوكراني بفعل الحرب الروسية، حسب المصدر عينه.

ولأن التأشيرة تقترب من الانتهاء، يضيف التقرير نفسه، تتمنى “إيرينا” أن “نتمكن من تحويل تأشيرة الزيارة إلى تأشيرة عائلية حتى يتسنى لنا المكوث أطول هنا”، حفاظا على أرواحنا من المخاطر المحدقة بها في أوكرانيا.

وأمام هذا الوضع، يردف التقرير ذاته، وجهت زهاء 120 امرأة أوكرانية متزوجات في المغرب رسالة إلى وزارة الخارجية المغربية للحصول على اللجوء لصالح ذويهن الفارين من ويلات الحرب.

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: