تيفلت: صدمة مواطنين بعد اختلاس ملايين السنتيمات من حسابتهم البنيكة

0 481

اهتزت مدينة تيفلت على فضيحة اختلاس من إحدى المؤسسات البنكية التابعة للدولة، وحسب تصريحات المتضررين أغلبهم من الطبقة الفقيرة، أكدو أنهم وضعوا ثقتهم في إحدى الموظفات التي يشتبه في اختلاسها لهذه المبالغ المالية التي تقدر حسب نفس التصريحات أزيد من 400 مليون سنتيم.

كما اكد بعض المحتجين أن بعضهم يتوفر على وثائق تثبت إداعهم مبالغ مالية تقدر بين 11 مليون سنتيم و 9 ملايين سنتيم في حسابتهم البنكية ليتبين فيما بعد أن حساباتهم فارغة، فيما البعض الأخر لا يتوفر على إثباتات، و حسب تصريحاتهم أنهم تعرضوا للنصب من طرف الموظفة التي أوهمتهم بأن الإثابات الوحيد موجود في بطاقتهم البنكية.

وحسب مصادر محلية، فإن الإدارة البنكية فتحت تحقيقا معمقا في الموضوع عبر للجنة من الإدارة المركزية التي وعدت المتضررين الذين يتوفرون على وثائق تثبت صحة كلامهم على إيجاد حل في ظرف شهر، فيما لا يزال المصير مجهول لعدد كبير من المواطنين لا يتوفرون على إثبات ملموس.

من جهة أخرى تتضارب أخبار متفرقة حول الموظفة المتهمة باختلاس هذه المبالغ، بين أخبار تفيد بأنها استطاعت الهروب خارج أرض الوطن، وأخبار بانها مختفية عن الأنظار داخل أرض الوطن.

مابريس / متابعة

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا

اترك رد