“جبهة النصرة في لبنان” تعتبر مناطق تواجد حزب الله “هدفا مشروعا”

0 82

حذرت “جبهة النصرة في لبنان” من ان مناطق تواجد حزب الله الشيعي حليف دمشق وطهران هي “هدف مشروع”، داعية السنة في لبنان الى “عدم الاقتراب” منها، وذلك في بيان نشرته الجمعة.

وجاء في البيان المنشور على حساب الجبهة على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي “نعلن نحن جبهة النصرة في لبنان ان حزب إيران بجميع مقراته ومعاقله الأمنية والعسكرية هدف مشروع لنا حيثما وُجد”.

واعتبرت ان الحزب “ليتعمد ان ينتشر في المناطق المأهولة بعوام الناس يتستر بينهم حماية لنفسه من ضربات المجاهدين”.

اضافت “نهيب بأهل السنة في لبنان عموما عدم الاقتراب او السكن في مناطقه أو قرب مقراته وتجنب تجمعاته ونقاط تمركزه”.

ويأتي البيان بعد ثلاثة ايام من تفجير انتحاري بسيارة مفخخة في الضاحية الجنوبية لبيروت، ابرز معاقل الحزب، ما ادى الى مقتل اربعة اشخاص.

وتبنت الجبهة التفجير الذي وقع الثلاثاء في منطقة حارة حريك، قائلة انه رد على “جرائم” الحزب في سوريا.

والتفجير هو السادس يطاول مناطق نفوذ للحزب منذ الكشف قبل اشهر عن مشاركته في المعارك الى جانب القوات النظامية السورية، في النزاع المستمر منذ منتصف آذار/مارس 2011.

ووقعت خمسة من هذه التفجيرات في الضاحية الجنوبية، وواحد في مدينة الهرمل (شرق)، تبنته ايضا “جبهة النصرة في لبنان”.

وتعد جبهة النصرة الذراع الرسمية لتنظيم القاعدة في سوريا، وتقاتل ضد قوات نظام الرئيس بشار الاسد. وظهر اسمها الى العلن مطلع العام 2012، وتبنت العديد من الهجمات ضد مراكز امنية وعسكرية.

وظهر اسم “جبهة النصرة في لبنان” عبر الاعلام المحلي خلال الاسابيع الماضية، وتم الربط بينها وبين جبهة النصرة في سوريا.

ولا توجد معلومات موثوق بها عن وجود علاقة بين التنظيمين.

وشهد لبنان المنقسم بين موالين لنظام الرئيس السوري بشار الاسد، ومتعاطفين مع المعارضة، سلسلة من اعمال العنف والتفجيرات بسيارات مفخخة منذ بدء النزاع في سوريا المجاورة، ادت الى مقتل العشرات.

ا ف ب

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا

اترك رد