جماعة عين مديونة: تلاميذ يعانون في صمت

0 458

يعاني التلاميذ المستوى الاعدادي والثانوي بجماعة عين مديونة اقليم تاونات والذين ينحدرون من الدواوير البعيدة عن المدرسة مشاكل حقيقية بسبب عدم تمكن خدمة النقل المدرسي (حافلات معدودة على رؤوس الأصابع) من تغطية تنقلاتهم اليومية، كما يزيد ذلك من عبئ الأباء و الأمهات بحيث يضطر الأباء رغم العوز و الحاجة لإعطاء أبناءهم مصروفا يوميا، وزاد الطين بلة حينما أصبح يطلب منهم من طرف أصحاب النقل السري وخاصة السيارات الصغيرة منها ثمن 5 دراهم في كل وجهة، بمجموع 10 دراهم لكل تلميذ في اليوم على الاقل، فما بال الأسرة التي يدرس فيها أربع تلاميذ، ولهذا فإن أغلب التلاميذ تجدهم أمام المدارس بين الفترة الصباحية و المسائية، فكيف ستكون هذه الدراسة وكيف سيصل هذا التلميذ إلى مؤسسته في ظل هذه الظروف القاسية، لذلك أمام هذا الصعوبات تتسع بؤرة الهدر المدرسي في هذه المنطقة حيث يتعذر على الكثيرين متابعة الدراسة و يبقى الانقطاع الملاذ الوحيد لهم.

مابريس – الوافي محمد

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: