جمعية تجار القرب للتنمية والتضامن تناقش إشكالية الباعة الجائلين بتيفلت

0

في إطار المساهمة في تأهيل الباعة الجائلين في سياق السياسة الاجتماعية الوطنية التي تنهجها بلادنا والتي تجعل المواطن وتحديدا الفئات الهشة والفقيرة في صلب الاهتمام، من خلال تفعيل سياسة القرب و محاربة الإقصاء الاجتماعي والهشاشة وتعزيز البنيات الأساسية من اجل النهوض بتنمية بشرية شاملة ومستدامة ،انخرطت جمعية تجار القرب للتنمية والتضامن الباعة الجائلين بتيفلت في عملية تأهيل بائعي الفواكه بتنسيق مع جميع المتدخلين من سلطات محلية ومجلس جماعي مساهمة في تحسين ظروف اشتغال هذه الفئة التي تساهم بشكل كبير في تحريك عجلة اقتصاد مدينة تيفلت .
ولقد لعبت جمعية تجار القرب للتنمية والتضامن للباعة الجائلين بتيفلت دورا محوريا واساسيا في عملية تاهيل الباعة الجائلين ،كما انخرطت بكل وطنية طلية الحجر الصحي في تحسيس الباعة بخطورة وباء كورونا وضرورة التقيد بجميع الاجراءات والتدابير المتخذة.
ومواصلة للدور المنوط بها وفق الاهداف المسطرة في قانونها الأساسي ،عقد أعضاء الجمعية اليوم 9 يناير 2021 بمقر مؤسسة مغرب أنباء للإنتاج السمعي البصري بتيفلت بحضور رئيسها ياسين صابر والفاعل الحقوقي ومدير مؤسسة مغرب انباء حسن اليوسفي ،تم خلاله التطرق للعديد من القضايا التي تهم هذه الفئة والمشاكل التي تعاني منها ،بالإضافة إلى مناقشة تصور الجمعية لمعالجة إشكالية تنظيم الباعة الجائلين بمدينة تيفلت ، حيث تم الاتفاق على إعداد دراسة مشروع و تقديمها للسلطات العمومية في إطار مقاربة تشاركية تنسجم مع التوجيهات الملكية السامية .

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: