حرب على جشع سائقي طاكسيات مراكش: سحب رخص الثقة لمن يزيدون في التعريفة

0 135

مراكش: قامت لجنة ولائية تابعة للقسم الاقتصادي بولاية جهة مراكش-آسفي بسحب رخص الثقة من سائقين لسيارات الأجرة الكبيرة بمحطة باب دكالة المعروفة بـ”فريميجة”، وذلك بسبب الزيادة في التعريفة دون وجه حق.

ووفقًا لمصدر موثوق، فقد حلت اللجنة المذكورة بمحطة سيارات الأجرة “فريميجة” في سرية تامة ودون علم أصحاب الطاكسيات، ووقفت على مجموعة من التجاوزات المرتكبة من طرف بعض السائقين، حيث تبين من خلال استفسار بعض الركاب الذين كانوا متوجهين من باب دكالة إلى حد رأس العين بإقليم الرحامنة عن الثمن المؤدى أنهم دفعوا 20 درهمًا عوض 15 درهمًا المعمول بها.

وعلى إثر ذلك، تم اتخاذ قرار سحب رخصة الثقة من سائقيْن، و سحب رخصة الثقة من سائق ثالث بعد بيعه “كورسة” لطاكسي آخر بمخرج مدينة مراكش، مع إلزام أصحاب الطاكسيات بالمحطة المعنية بالتقيد بالتعريفة الأساسية المحددة من طرف المصالح المختصة.

وتشمل الزيادة في التعريفة أسعار الطاكسيات الكبيرة بين مدينة مراكش وحد رأس العين بإقليم الرحامنة وبعض المناطق المجاورة لمراكش بجماعة أولاد حسون الفرمى، دارباقة، الدارالحمراء، وأيضا بعض المناطق التابعة لجماعة الجعيدات الشراردة، دار العطار، والجعيدات.

وقد قام سائقو الطاكسيات بمحطة باب دكالة (فريميجة) مراكش بزيادات غير مبررة على الركاب، حيث ارتفعت تسعيرة بعض الوجهات بـ 5 دراهم دفعة واحدة، بعدما كان التنقل بين مراكش وحد رأس العين لايتجاوز 15 درهمًا حسب التعريفة المعترف بها من طرف السلطات المحلية.

ويستغل بعض سائقي الطاكسيات ضعف المواطنين وقلة حيلتهم وعدم قدرتهم على تقديم شكايات في الموضوع للسلطات المحلية للزيادة في الأسعار، رغم أن هذه الأخيرة محددة من طرف السلطات المحلية سلفا.

وقد استنكرت فعاليات جمعوية زيادة 5 دراهم إضافية على التسعيرة القانونية والمعترف بها من طرف السلطات المختصة، مع العلم أن الحكومة خصصت دعم مالي لأصحاب الطاكسيات بعد الزيادة في المحروقات.

كما تم الإدانة لكل التجاوزات التي تقع بمحطة الطاكسيات باب دكالة (فريميجة) من تسيب من طرف بعض السائقين وبعض المسيرين من طرف جمعية مكلفة بالتسيير مع المواطنين بطريقة بشعة وحاطة لكرامة الإنسان بزيادات في التسعيرة واستقبال الزبائن بلباس من طرف البعض والذي لا يليق بسائق سيارة الأجرة.

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا

اترك رد