رونالدو وميسي إلى كأس العالم للمرة الخامسة و4 لاعبين فقط سبقوهم إلى هذا الإنجاز.. فمن هم؟

0 731

إلى محبّي كريستيانو رونالدو وليونيل ميسّي، هذا الخبر لكم. وأخيرًا خبر لا تتطاير فيه الكراسي فوق طاولات الحماس ومشاهدة فريقي اللاعبَين المشهورَين.
تداولت المواقع الإخبارية الرّياضية لقطات تبيّن احتفال نجم الكرة البرتغالي كريستيانو رونالدو مع زملائه في المنتخب البرتغالي، ذلك بعد تأهلّه إلى كأس العالم للمرة الخامسة، على إثر فوز فريقه على مقدونيا في يوم الثلاثاء الفائت بنتيجة 2-0، حيث ساهم برونو فرنانديز (Bruno Fernandes) في أحد الهدفين مسببًا التأهل لنهائيات كأس العالم في قطر هذا العام.


وعلى خُطى رونالدو، احتفل أيضًا النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي عندما تأهّل منتخب بلاده إلى قطر 2022 قبل بضعة أشهر.

أما عن الإنجاز العظيم الذي قدّمه النجمان، فهو دخولهما ناديًا خاصًا في عالم الكرة: “نادي النجوم الذين شاركوا في خمس بطولات لكأس العالم”. يُذكر أن رونالدو وميسي قد شاركا في بطولة كأس العالم لأول مرة عام في مونديال 2006 في ألمانيا، ومنذ ذلك الوقت، استمر الاثنان بالمشاركة في كل بطولات المونديال، ووصلا حتى هذا المونديال عام 2022، والذي قد يكون الأخير لكليهما.
نشر رونالدو على حسابه على الإنستغرام بوستًا شارك شعبه ومحبيه بفرحته، حيث كتب:
“الهدف تحقق، نحن في مونديال قطر. نحن في مكاننا الصحيح. شكرًا لكل الشعب البرتغالي على الدعم الذي لا ينتهي! لنذهب إلى البرتغال!”
وعن المرتبة الخامسة التي احتلها النجمان، فأتت بعد مشاركة 4 لاعبين آخرين في بطولة كأس العالم خمسُ مراتٍ، وإليك أسماءهم والمدة التي أحرزوا هذا اللقب فيها:
جيانلويجي بوفون (حارس مرمى إيطاليا): من عام 1998 إلى العام 2014.
رافاييل ماركيز (مدافع المكسيك): من العام 2002 إلى العام 2018.
لوتار ماتيوس (لاعب خط وسط ألمانيا): من العام 1982 إلى العام 1998.
أنطونيو كارباخال (حارس مرمى المكسيك): من عام 1950 حتى العام 1966.
وبحسب المصادر، فمن بين اللاعبين الآخرين الذي قد يحظون بفرصة المشاركة بمونديال قطر الخامس لهذا العام، والانضمام إلى ليونيل وكريستيانو: غييرمو أوتشوا؛ حارس مرمى المكسيك، وأندريس غواردادو؛ لاعب منتخب المكسيك، وقد شارك هذا النجمان في 4 نهائيات لكأس العالم.

يذكر أيضًا أن مدافع إسبانيا، سيرخيو راموس، قد شارك في 4 نهائيات لكأس العالم، لكن لم يستدعِه المدرب لويس إنريكي مؤخّرًا، وهذا يقتضي مسيرة مهنية لراموس بأربع بطولات فقط.

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: