سلطات مدن بالشمال تشدد المراقبة على جواز التلقيح

0 495

أقدمت سلطات مدن الشمال مطلع الأسبوع الجاري، على تشديد المراقبة على مدى التوفر على جواز التلقيح لدى المرتفقين والمتواجدين في الإدارات والمرافق العمومية.

وعرفت الإدارات العمومية في مدن طنجة، العرائش، الحسيمة منذ الاثنين المنصرم مراقبة مدى توفر المرتفقين على جواز التلقيح، وذلك في ظل ظهور متحور ” أوميكرون ” ووسط حديث عن تشديد للإجراءات الاحترازية.

وحسب المعطيات المتوفرة لـ ” آشكاين ” فإن السلطات المحلية والأمنية بإقليم الحسيمة شرعت في تنظيم جولات في الإدارت العمومية وشبه العمومية من أجل التأكد من مدى توفر المرتفقين على جواز التلقيح.

وعلى مستوى مدينة القصر الكبير، أقدمت السلطات المحلية المتمثلة في المقاطعة الإدارية السادسة والأمنية على القيام بحملة في سوق أولاد احميد وبالضبط في سوق الجملة لبيع الخضر والفواكه اليوم الثلاثاء 7 دجنبر الجاري، من أجل مراقبة مدى توفر المواطنين على جواز التلقيح.

وكانت الحكومة قد قررت في 21 أكتوبر الماضي اعتماد جواز التلقيح كوثيقة من أجل الولوج إلى الإدارات العمومية وشبه العمومية والخاصة، وكذا للدخول إلى المؤسسات الفندقية والسياحية والمطاعم والمقاهي والأماكن المغلقة والمحلات التجارية وقاعات الرياضة والحمامات، غير أنه تم تسجيل تساهل في المطالبة بالجواز بعد ذلك عند الدخول للإدارات في ظل الاحتجاجات التي كانت تعرفها مدن مغربية رفضا له ومطالبة بإلغائه.

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: