كأس العالم للأندية.. فخر التطوانيين على عهد الحاج عبد المالك أبرون

0

من دون شك سيحتفظ التطوانيون وفي تاريخ المغرب التطواني مشاركتهم في كأس العالم للأندية عام 2014 عندما توج فريقهم بلقب البطولة للمرة الثانية، وسيتذكر التطوانيون أيضا عندما عمل الحاج عبد المالك أبرون على أن يحمل كأس العالم للأندية والمجيء بها إلى مدينة تطوان في أول سابقة في التاريخ، حيث بفضله أصبح المغرب التطواني يحمل صفة المغرب التطواني العالمي.التاريخ الذي صنعه الحاج عبد المالك أبرون بالمغرب التطواني منذ سنة 2005 إلى حدود سنة 2018 كان مليئا بمحطات بارزة بصم على تاريخ جديد للنادي من خلال تحقيق إنجازات كبرى همت جوانب عديدة نخص منها البنيات التحتية ومركز التكوين، التكوين القاعدي والفئات الصغرى، تكوين فريق قوي استطاع التتويج ببطولتين، خولتاه تمثيل المدينة من خلال مشاركــات عربيـة وقارية وعالمية.كأس العالم للأندية التي حطت بتطوان ستظل شاهدة على زمن الحاج عبد المالك أبرون الرئيس التاريخي للمغرب التطواني، الرئيس الذي أسعد التطوانيين وأخرجهم مرات عديدة للإحتفال بإنجازات فريقهم، منهم من يقول كان حلما وإنتهى ومنهم من يقول إن فريقهم بحاجة إلى فكر وإستراتيجية وأوراش الحاج عبد المالك أبرون، لكن هيهات من هذه الأحلام التي قد لا تتكرر سوى مرة واحدة.

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: