مغاربة يطلقون حملة رقمية لحظر المواقع الإباحية بالمملكة

0

أطلق عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، حملة رقمية من أجل فرض حظر على المواقع الإباحية بالمغرب.

ودعا النشطاء من خلال حملتهم إلى حجب هذه المواقع من شبكات الانترنيت المحلية وخاصة شركات الاتصال بالمغرب.

وتأتي هذه الخطوة وفق تعبير مطلقي الحملة، من أجل” الحفاظ على صحة المواطن و حماية المراهقين و الاطفال والمدمنين على المواقع الاباحية من هذا الخطر المدمر للعقول والصحة النفسية” .

وأشار مطلقو الحملة أن من بين مكاسب وفوائد هذا الحجب وفق تعبيرهم “حماية الأطفال وغيرهم من غير المعتادين على زيارة تلك المواقع عمدا من التعرض للإباحية فالطفل أثناء بحثه على الانترنت يمكن بسهولة الوصول إلى المواقع الإباحية عرضيا أو بدافع الفضول وتعرض الدراسات ان حوالي 30% من الأطفال الذين تعرضوا للإباحية يصلون إليها صدفة عن طريق الانترنت “، موضحين أن “الأبحاث أثبتت خطورة الإباحية على المراهقين بصورة أكبر بكثير عن الراشدين نظرا لطبيعة تكوين أدمغتهم التي تتأثر بالإباحية بدرجة تصل لأربعة أضعاف الكبار أضف إلى ذلك أن المراهقين لا يملكون القدرة على كبح أنفسهم عن المشاهدة وكذلك ليس لديهم خبرات جنسية سابقة فيتشكل عندهم منظور خاطئ عن العلاقات الزوجية بل ويسبب لهم مشكلات سلوكية خطيرة كالشذوذ والعدوانية” .

كما أشاروا إلى أن حظر هذه المواقع سيساهم في “حفظ الناشئة والأجيال القادمة من الرذيلة والميوعة والانحراف والتوعية بخطورتها لها دور هام أيضا جنبا إلى جنب مع الحجب لحماية مدمني الإباحية من أنفسهم فكل المعالجين الغربيين لهذا النوع من الإدمان السلوكي ينصحون بضرورة الحجب كأداة مساعدة في التعافي من إدمان الإباحية” بالإضافة إلى “زيادة الإنتاجية والحد من مشكلات تعتبر الإباحية المتهم الأول فيها في هذه الفترة الأخيرة مثل الخيانة والطلاق والضعف الجنسي لدى الذكور والشذوذ والاكتئاب والاتجار بالبشر والاستغلال الجنسي للأطفال والنساء والتحرش الجنسي” حسب ما أورده النص المصاحب لانطلاق الحملة الرقمية .

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: