نوبل للآداب تمنح للشاعرة الأمريكية لويز غلوك

0 98

أعلن اليوم عن فوز الشاعرة الأمريكية لويز غلوك بجائزة نوبل للآداب “على صوتها الشاعري المميز الذي يضفي بجماله المجرد طابعا عالميا على الوجود الفردي” بحسب ما قالت الأكاديمية المانحة للجائزة.

نالت الشاعرة الأمريكية لويز غلوك الخميس (الثامن من أكتوبر 2020) جائزة نوبل للآداب على ما أعلنت الأكاديمية المانحة للجائزة.

وأوضحت الأكاديمية السويدية للعلوم في حيثيات قرارها أن غلوك مُنِحت الجائزة « على صوتها الشاعري المميز الذي يضفي بجماله المجرد طابعا عالميا على الوجود الفردي ».

وقالت الأكاديمية، في بيان بعد إعلان فوزها : »في قصائدها، تستمع النفس لما تبقى من أحلامها وأوهامها، ولا يمكن أن يكون هناك من هو أشد منها في مواجهة أوهام الذات ». وكان الظهور الأول لغلوك ككاتبة عام 1968 بمجموعتها الشعرية « فيرستبورن » (البِكر)، كما نشرت 12 مجموعة شعرية، بالإضافة إلى مجلدات من المقالات حول الشعر. وقد ولدت غلوك عام 1943 في نيويورك، وتعمل أستاذة للغة الإنجليزية في « جامعة ييل » بمدينة كامبريدج بولاية ماساتشوستس.

وتحمل جوائز نوبل اسم مخترع الديناميت رجل الأعمال الثري ألفريد نوبل وتُمنح منذ 1901 لمن حققوا إنجازات في العلوم والآداب والسلام بناء على وصيته.

ومنحت الأكاديمية جوائز نوبل في الطب والفيزياء والكيمياء هذا الأسبوعوسيُعلن الفائز بجائزة نوبل للسلام غدا الجمعة.
ويثور الجدل منذ سنوات حول جائزة نوبل للآداب. ففي عام 2019 منحت الأكاديمية جائزتين للآداب بعد أن حجبت جائزة العام السابق بسبب فضيحة تحرش جنسي شملت زوج إحدى عضوات لجنة منح الجائزة.

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: