هذه أهم الأحداث التي ميزت الأسبوع المنصرم!

0 419

أسبوع جديد يمضي حاملاً معه مزيد من الأخبار والأحداث سياسية و اقتصادية و رياضية… وكالعادة سنزودكم بأبرز المستجدات عبر ملخص أهم الأحداث الأسبوع الماضي خلال الفترة الممتدة ما بين 27 دجنبر و 2 يناير الجاري.

+A-A

الاقتصاد الوطني يحقق نسبة نمو 7.8 في المئة خلال الفصل الثالث من 2021

كشفت نتائج الحسابات الوطنية أن نمو الاقتصاد الوطني بلغ 7,8% خلال الفصل الثالث من سنة 2021، عوض انخفاض بنسبة 6,7% المسجل خلال نفس الفترة من السنة الماضية. وأوضحت المندوبية السامية للتخطيط، في مذكرتها الإخبارية حول الوضعية الاقتصادية خلال الفصل الثالث من سنة 2021، أن هذا الانتعاش يعزى إلى الارتفاع الملحوظ للنشاط الفلاحي بنسبة 17,7%، والأنشطة غير الفلاحية بنسبة 6,4%. وأبرز المصدر ذاته أن انتعاش الطلب الداخلي شكـل قاطرة لنمو الاقتصاد الوطني في سياق ارتفاع نسبة التضخم وانخفاض في الحاجة لتمويل الاقتصاد الوطني.

المصادقة على مشروع مرسوم يتعلق بتنظيم مهنة المرشد السياحي

صادق مجلس الحكومة، المنعقد أمس الخميس بالرباط برئاسة عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، على مشروع مرسوم رقم 2.21.1058 يقضي بتغيير المرسوم رقم 2.14.553 الصادر في فاتح رمضان 1436 (18 يونيو 2015) بتطبيق القانون رقم 05.12 المتعلق بتنظيم مهنة المرشد السياحي. ويندرج هذا المشروع في إطار متابعة الإصلاح التنظيمي المتعلق بهذه المهنة، وتفعيل التوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، من أجل إحداث فرص الشغل للشباب، وم ن ح الأشخاص الذين يتوفرون على تجربة في القطاع غير المهيكل فرصة الاندماج في القطاع المهيكل عبر تثمين خبراتهم ومهاراتهم.

« البسيج » يحيل « داعشيا » على النيابة العامة بسلا

أحال المكتب المركزي للأبحاث القضائية، التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، على أنظار النيابة العامة المكلفة بقضايا الإرهاب والتطرف، عنصرا متطرفا مواليا لما يسمى بتنظيم « الدولة الإسلامية »، يبلغ من العمر 24 سنة، والذي كان ينشط بمنطقة سلا الجديدة. وذكر بلاغ للمكتب المركزي، أن الخبرات التقنية والتحليلات الرقمية المنجزة على المعدات الإلكترونية والأجهزة المعلوماتية المحجوزة في هذه القضية، أثبتت أن المشتبه فيه قام بتحميل العديد من الوثائق والمؤلفات والمحتويات الرقمية من مواقع متطرفة على شبكة الأنترنت، تستعرض مراحل صناعة المتفجرات والأجسام الناسفة، وتحدد طبيعة المواد الكيميائية والتركيبات والمستحضرات التي تدخل في صناعتها.

الأبناك : صمود ودعم للاقتصاد الوطني

رغم التداعيات الناجمة عن وباء كورونا إلا أن البنوك المغربية حافظت على وتيرة تمويل المقاولات والأسر، كما يظهر ذلك من خلال الأرقام التي سجلتها على عدة مستويات. يأتي ذلك في الوقت الذي عانت وتعاني فيه البنوك من ارتفاع الحاجة إلى السيولة وتفاقم القروض متعثرة السداد، بعد 2020، السنة الصعبة التي قدمت فيها البنوك تسهيلات على مستويات تأجيل سداد القروض، ورفع وتيرة دعم الأسر والمقاولات. خلال تلك السنة، انخرطت البنوك في تفعيل العديد من الإجراءات المتخذة في إطار لجنة اليقظة الاقتصادية.

المغرب يربح معركة الإقلاع الاقتصادي

بشهادة مؤسسات دولية ووطنية رسمية وغير رسمية خرج المغرب أقوى من جائحة کورونا. جاء ذلك ثمرة الخطوات الاستباقية التي سلكتها المملكة تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس. وإذا كانت 2020 سنة الصمود لتقليص الخسائر الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية، وهو اختبار نجح فيه المغرب وسط إشادة دولية، فإن سنة 2021 مثلت انطلاقة نحو آفاق أرحب، يؤطرها نموذج تنموي جديد، أعطى نفسا جديدا على درب جعل المغرب في مصاف الدول الصاعدة. ورغم أن الجائحة مازالت بيننا، ولا يعرف أحد مآلها، إلا أن المؤشرات المحققة خلال هذه السنة، تشي بالدخول بقوة وبثقة في مرحلة ما بعد كورونا.

مجلس المنافسة يوصي بدعم الإنتاج الفلاحي المحلي لسلسلة الزراعات الزيتية

أوصى مجلس المنافسة بدعم الإنتاج الفلاحي المحلي لسلسلة الزراعات الزيتية بهدف تحسين السير التنافسي لسوق زيوت المائدة الوطنية. وأوضح المجلس في رأي حول « دراسة مدى احترام منتجي ومستوردي زيوت المائدة بالمغرب لقواعد المنافسة الحرة والمشروعة على إثر الارتفاع الذي شهدته أسعار بيع هذه المادة في السوق الوطنية » أنه « للتخفيف من تبعية المغرب للسوق الدولية في ما يخص المواد الأولية الزيتية، يتعين تطوير محاصيل الحبوب الزيتية المحلية وذلك عن طريق الرفع من مساحة الزراعات الزيتية ودعمها كما هو عليه الحال بالنسبة للقمح على سبيل المثال.

اتفاقية شراكة من أجل تطوير صناعة الأجهزة الطبية تحت علامة « صنع في المغرب « 

وقعت مجموعة (ABA Technology) وحاضنة الصناعة الطبية المغربية والطب الحيوي (MMI Cluster)، الأربعاء بالدار البيضاء، اتفاقية شراكة من أجل تطوير صناعة الأجهزة الطبية تحت علامة « صنع في المغرب. وتقوم هذه الشراكة على خبرة المجموعة المغربية (ABA Technology) في إنترنت الأشياء (IoT: Internet of Things)، والإلكترونيات وعلوم الحياة لمواكبة (MMI Cluster) في تصنيع حلول التكنولوجيا الصحية والأجهزة الطبية المبتكرة. كما تقوم محاور هذه الشراكة، التي تم إبرامها تحت إشراف وزارة الصناعة والتجارة، أساسا على نقل المعرفة التكنولوجية والصناعية، وتبادل الخبرات في التصنيع المحلي للأجهزة الطبية، وتعزيز التصنيع المحلي كرافعة للإنعاش الصناعي وخلق فرص العمل والتصدير.

الداكي يستعرض دور رئاسة النيابة العامة وآفاقها أمام دبلوماسيين معتمدين بالرباط

استعرض الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض، رئيس النيابة العامة، الحسن الداكي، الأربعاء بالرباط، أمام سفراء وممثلي بعثات دبلوماسية بالمغرب، الدور الذي تضطلع به رئاسة النيابة العامة والخطوات التي قطعتها، وآفاقها لتعزيز صرح هذه المؤسسة القضائية. وأوضح الداكي، في كلمة خلال لقاء تواصلي نظمته المؤسسة الدبلوماسية، أنه إذا كانت المملكة اختارت مبدأ استقلال السلطة القضائية منذ سنة 2017، فإن هذا الورش تطلب الكثير من الاجتهاد والابتكار، والكثير من الصبر والمرونة والثقة، من أجل مراكمة الممارسات الفضلى لضمان حسن التنزيل، وتجويد حكامة المرفق القضائي.وأبرز أن تدبير قطاع العدالة أصبح شأنا يتقاسمه المجلس الأعلى للسلطة القضائية، ورئاسة النيابة العامة، والسلطة الحكومية المكلفة بالعدل، كل في حدود اختصاصاته، وبما لا يمس باستقلال السلطة القضائية ويضمن استقلال السلط وتعاونها، طبقا للفصل الأول من الدستور.

قطاع التأمينات سجل دينامية نمو جيدة

أفادت لجنة التنسيق والرقابة على المخاطر الشمولية أن قطاع التأمينات حافظ على متانته موازاة مع الدينامية الجيدة المسجلة في وتيرة نموه، رغم السياق المتسم بالوضعية الصحية المرتبطة بكوفید-19.وأوضحت اللجنة، في بلاغ عقب اجتماعها الرابع عشر المنعقد في مقر بنك المغرب بالرباط، أن رقم معاملات القطاع ارتفع مع نهاية أكتوبر 2021 بنسبة 9.3 في المئة مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية. وأضافت اللجنة أن هذا النمو استفاد منه كل من فرع « التأمين على الحياة » (13,5+ في المئة) وكذا فروع التأمينات من غير التأمين على الحياة (6,1+ في المئة). في حين ارتفعت نسبة حجم الأضرار لتصل إلى مستواها ما قبل الأزمة.وعلى الصعيد المالي، تزايدت توظيفات مقاولات التأمين بنسبة 6 في المئة منذ بداية السنة لتصل إلى 206,9 مليار درهم بنهاية شهر أكتوبر، وفق لجنة التنسيق والرقابة على المخاطر الشمولية، التي أكدت أن زيادة القيمة الكامنة للأصول تحسنت ونمت بنسبة 45,6 في المئة إلى 36.9 مليار درهم في متم أكتوبر.

جامعة محمد الأول بوجدة.. 16 مليون درهم لدعم البحث العلمي

خصصت جامعة محمد الأول بوجدة، خلال سنتي 2020 و2021، حوالي 16 مليون درهم لدعم البحث العلمي.جاء ذلك في اجتماع مجلس جامعة محمد الأول، الذي تم خلاله تقديم حصيلة السنة الحالية 2021، وكذا المصادقة على جميع النقط المدرجة في جدول الأعمال.وذكر بلاغ للجامعة، أن المجلس، أكد خلال الاجتماع، تسجيل حصيلة « جد إيجابية » خلال السنة الحالية، مشيرا إلى أن جامعة محمد الأول احتلت مراتب جد مشرفة من طرف عدة مراكز التصنيفات الدولية، في جودة البحث العلمي والمنشورات العلمية. وأوضح أنه تم خلال السنة الجارية، نشر 831 منشورا علميا محكما « سكوبيس »، و2767 « citations »، مضيفا أن الجامعة حازت أيضا في الفترة ذاتها على 40 مشروع بحث وطني ودولي، وقامت بتنظيم 90 تظاهرة علمية.

ماهو رآيك في الموضوع
قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: